التخطي إلى المحتوى
الدكتورسامح حسين  مدير مستشفى الأحرارالتعليمي بالزقازيق فى حوار لـ”الشرقية نيوز “

بدأت مستشفى الاحرار التعليمي  فى تنفيذ مرحلة التطوير الهيكلى من البنية التحتية للمستشفى، وحول هذا التطوير كان لـ”الشرقية نيوز” حوار مع الدكتور  ” سامح حسين ”   استشارى الكبد ومناظير الجهاز الهضمى و مدير المستشفى :

يقول الاستاذ الدكتور  ” سامح حسين”  : يعود تاريخ إنشاء المستشفى إلى عام 1980 ، وتم تشغيلها بشكل تجريبي في الأول من شهر أغسطس عام 2006 وتحويلها لمركز طبي متخصص في 26 سبتمبر عام 2006 وأخيرا التشغيل الفعلي في يوم 10 يناير عام 2007 ، ولمستشفى عام 2009 تحت إشراف مديرية الصحة وأخيرا للمستشفيات والمعاهد التعليمية في يوم 16 ديسمبر عام 2015.

ويقع مستشفى الأحرار التعليمي في الجنوب الشرقي لمدينة الزقازيق، على مساحة 15 فدانا وتم وضع حجر الأساس لها عام 1974 في عهد الرئيس الراحل “أنور السادات” لتقديم الخدمات الطبية المتميزة لمحافظات الشرقية والإسماعيلية وبورسعيد والسويس وسيناء بما يفوق تعداد نسمة يقدر بـ”15″ مليون نسمة.

ويضيف الدكتور حسام حسين : ويتكون المستشفى من 3 مبانٍ وتحيط بهم مساحة خضراء وساحة انتظار سيارات (مبنى رئيسى – مبنى العيادات الخارجية الشاملة – مبنى إداري) وتضم دورا أرضيا و6 أدوار علوية تضم 16 غرفة عمليات والعناية المركزة بإجمالي 68 سريرا ووحدة الكلى الصناعية مزودة بـ”15 ماكينة غسيل كلوي وصيدلية الكلى علاوة على وحدة الحضانات 9 حضانات + 12 حضانة.

 ويضم وحدة الحروق والمعامل الطبية والأشعة والصيدلية الرئيسية والعلاج الطبيعي والتعقيم المركزي والمغسلة والمطبخ والمشرحة والأشعة العلاجية ووحدة علاج الفيروسات الكبدية والأشعة العلاجية والميزانيين وأقسام أخرى ويبلغ عدد الأسرَّة  في المستشفى 608 سريرا.و مستشفي الأحرار تعمل بطاقة 450 سريرا، تشمل أسرة “الداخلى، الرعاية، الحضانات، الاستقبال”، فبلغ نسب التردد فى قسم الاستقبال 118 ألفا و288 حالة، بالإضافة إلى 250 ألفا و736 حالة بالعيادات الخارجية، كما استقبل قسم الأشعة 112 ألف حالة، وقدم خدمات تنوعت ما بين أشعة “عادية، ماموجرام، رنين، دوبلر، موجات فوق صوتية، رسم قلب، مقطعية، المسح الذري”، علاوة على إجراء أكثر من 5 آلاف حالة منظار، وإجراء 115 ألفا و197 عملية جراحية، و146 عملية قلب مفتوح و213 قسطرة قلبية.

فى إطار توجيهات القيادة السياسية بالدولة للإهتمام بتحسين الخدمات الطبية المقدمة لمرضي الأورام والقضاء على قوائم الإنتظار ، والعمل على وصول هذه الخدمات لكافة المحافظات لتخفيف الأعباء عن كاهل المرضى وذويهم.

أننا نفخر بأن كان لنا السبق بتجهيز مركز أورام متكامل لمريض الأورام للعلاج الإشعاعى والكيماوى بشرق الدلتا بأحدث التقنيات العالمية المتوفرة ، بتكلفة إجمالية ١٥٠ مليون جنيه ، وعلى أهبة الإستعداد للبدء واستقبال المرضى من محافظة الشرقية والمحافظات المجاورة ، حتى نجنبهم عناء ومشقة السفر إلى مراكز بعيدة لتلقى العلاج.

ووجود المركز داخل مستشفى الأحرار التعليمى بالزقازيق يمثل دعم كبير للمركز بالخدمات الطبية المختلفة التى قد يحتاجها المريض.

 ونظرا للموقع الجغرافى للمركز والتعداد السكانى الكبير لمحافظة الشرقيه متوقع استقبال الحالات بمعدل 100 حاله شهريا للعلاج بالإشعاع ، حيث يقدم المركز خدمات علاج الأورام بالإشعاع بتوفير أحدث التقنيات اللى توصل إليها العلم عن طريق جهاز المعجل الخطى Versa HD وجهاز المقطعيه بالمحاكاة CT-simulator ، ويمكنه استيعاب مرضى الأورام للعلاج بالإشعاع بتقنيات ثلاثية الأبعاد ومتغير الشدة ، مع توفير معظم احتياجات المريض فى نفس المكان.

كما يقدم خدمة العلاج الكيماوى بتوفير أحدث الإمكانيات و افضل الفرق الطبية المدربة من تمريض وصيدلة إكلينيكية ، وبه غرفة خلط وريدى مخصصة لتحضير أدوية الكيماوى ، وذلك لضمان توفير جودة الخدمة لمرضى الأورام و تطبيق كل المعايير العالمية لحفظ سلامة المرضى.

ويتكون المركز من ثلاث طوابق وتم تجهيزه بكافة الإمكانيات التى تجعل منه مركز متكامل لعلاج الأورام ، ويضم عيادة علاج ألم وعيادة تغذيه علاجية ، ويتواجد به منطقة انتظار مرضى جيدة وملائمة.

كما توجد خطة تطوير مستقبلية للمركز بتوفير باقى الخدمات لمرضى الأورام من غرف لجراحات الأورام وغرف لمرضى الداخلى وغرف رعاية مركزة ورعاية حرجة وتوفير كل العيادات التخصصية لاكتمال الخدمة.

كما سيتم توفير التقنيات الاخرى للعلاج ك Brachytherapy وتوفير وحدة أمراض دم وزرع نخاع إن امكن ،وتوفير الأجهزة التشخيصية الغير متوفره بالمحافظة ك PET-CT or PET-MRI.