التخطي إلى المحتوى
وكيل وزارة الصحة بالشرقية يتفقد الخدمة بمستشفى القرين المركزي
استكمالاً لجولاته الميدانية المستمرة والمكثفة لمنافذ تقديم الخدمة الطبية بمحافظة الشرقية، في ثالث أيام عيد الأضحى المبارك، قام السيد الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، بالمرور على مستشفى القرين المركزي، لمتابعة انتظام سير العمل، والخدمات الطبية المقدمة للمرضى والمواطنين بها، ومتابعة رفع درجة الاستعداد القصوى بالمستشفى، بعد المرور على مستشفيات أبو كبير وأبو حماد المركزي.
تفقد وكيل الوزارة الأقسام الطبية المختلفة بمستشفى القرين المركزي، وتم التأكد من تواجد القوى البشرية في أماكن تقديم الخدمة، وعدم وجود أي نواقص فى الأدوية والمستلزمات الطبية، كما حرص على الاستماع إلى المرضى بقسم الكلى، أثناء إجراء جلسات الغسيل الكلوي لهم، لمعرفة مدى رضاهم عن الخدمة المقدمة، موجهاً مدير المستشفى باتخاذ الإجراءات اللازمة لتوفير كرسي متحرك لأحد المرضى بالقسم، كما تفقد وحدة العناية المركزة بالمستشفى، والتي تم تشغيلها تجريبياً منذ ٦ أشهر في شهر ديسمبر الماضي، بعد تطويرها وتوسعتها ورفع كفاءتها، لتتضمن جزئين يفصل بينهما ممر، يتسع الجزء الرئيسي إلى ١٥ سرير، ويشمل الجزء الثاني للوحدة الصيدلية وغرفة العزل، وتم تجهيز العناية بعدد ١٥ مونيتور متصلين مركزياً بالمحطة التمريضية، وعدد ٤ أجهزة تنفس صناعي، وجهاز صدمات، وذلك بتكلفة تقديرية بلغت ٤ مليون جنيه، منها ٣ مليون جنيه للأعمال الإنشائية دعم من ميزانية المديرية، وتجهيزات طبية بقيمة تقديرية مليون جنيه، وقام وكيل الوزارة بالاطمئنان على جودة الخدمات الطبية المقدمة للمرضى بالعناية، بعد مناظرة الملفات الطبية لهم، في حضور رئيس اللجنة العلمية، ورئيس قسم الصيدلة الإكلينيكية بالمديرية، وأكد وكيل الوزارة على أهمية إجراء مزارع الدم المرضى، ودور الصيدلة الإكلينيكية في تحديد العلاج المناسب، والجرعات المناسبة، بما يساهم في سرعة الاستشفاء، كما وجه بزيادة عدد القوى البشرية من الأطباء بالعناية المركزة.
كما تفقد الدكتور هشام مسعود قسم الحضانات، وتم التأكد من التدريب الجيد للهيئة التمريضية على التعامل مع الأجهزة الطبية، كما تفقد العيادات الخارجية، وقام بمناظرة سجلات التردد عليها، حيث بلغ عدد المترددين على العيادات ١٠٥ مريض حتى وقت الزيارة، كما تفقد المكان الجديد المخصص كغرفة لسحب العينات بالعيادات الخارجية بالمستشفى.