التخطي إلى المحتوى
المواقع التخزينية بالشرقية تستقبل ٦٠٢٢٣٤ طن و ٤٩٦ كيلو من الذهب الأصفر
أكد الأستاذ الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية على أهمية محصول القمح والذي يعتبر من أهم المحاصيل الإستراتيجية بالمحافظة لأهميته الغذائية وما يحققه من عائد إقتصادى حيث ينشط الصناعة الغذائية باعتباره مادة أولية للعديد من الصناعات الغذائية وسلعة رئيسية في التجارة الداخلية والخارجية.
ومن جانبها أوضحت الأستاذة فايزة عبد الرحمن وكيلة وزارة التموين أن ما تم توريده اليوم من الأقماح بلغ ٦٠٢٢٣٤ طن و ٤٩٦ كيلو قمح إلى مواقع التخزين بنطاق المحافظة.
أشارت وكيلة وزارة التموين إلى أنه يقتصر تسويق محصول القمح المنتج محليا موسم ٢٠٢٤ لحساب الهيئة العامة للسلع التموينية على الجهات الأتية:
١- الشركة المصرية القابضة للصوامع والتخزين.
٢- الشركة العامة للصوامع والتخزين.
٣- شركات المطاحن التابعة للشركة القابضة للصناعات الغذائية.
٤- البنك الزراعي المصري.
وتتولى هذه الجهات استلام كميات القمح المنتج محلياً من الموردين بمواقعها التخزينية المستوفاة للشروط والمواصفات المعتمدة من وزارة التموين والتجارة الداخلية وتكون هذه الجهات مسئولة مسئولية كاملة عن الكميات التي تقوم بتسويقها حتى تسليمها لشركات المطاحن.