التخطي إلى المحتوى
صحة الشرقية: إجراء عملية نوعية عالية المهارة للمرة الأولى بقسم النساء بمستشفى أبوحماد المركزي
قام الفريق الطبي بقسم النساء والتوليد بمستشفى أبو حماد المركزي، بقيادة الدكتور أشرف صبره استشاري النساء والتوليد ووكيل المستشفى، والدكتور إبراهيم عمر رئيس قسم النساء والتوليد، والدكتور عمرو درويش أخصائي المسالك البولية، والدكتور محمد وجيه استشاري التخدير، وبمشاركة كل من الدكتور عبدالرحمن فتحي، والدكتور سيد مكاوي أخصائيين النساء والتوليد، تحت إشراف الدكتور محمد عبدالهادي مدير المستشفى، بإجراء عملية نوعية وفريدة من نوعها وعالية المهارة للمرة الأولى بالمستشفى، وهي تعليق القبو المهبلي بواسطة شبكة جراحية وتثبيتها ف جدار البطن الأمامي، وتعد هذه العملية هي تطور للعملية المعروفة بأسم تعليق القبو المهبلي في عظمة العجز.
ويأتي ذلك بعد استقبال المريضة والتي تبلغ من العمر ٦١ عاماً بقسم النساء والتوليد وهي بحالة إعياء شديد نتيجة ارتجاع على الكلى مع وجود التهابات شديدة بالكلى، والتي نتجت عن سقوط من الدرجة الثالثة للقبو المهبلي، بعد عملية إستئصال مهبلي للرحم منذ عشر سنوات، وتم حجز الحالة وإجراء الفحوصات الطبية اللازمة لها، وتم تركيب أنبوبة كلوية لتخفيف الضغط على الكلى، ووصف العلاج المناسب للحالة، وتم تحضير الحالة لإجراء عملية جراحية لتعليق القبو المهبلي، بإستخدام تقنية حديثة لرفع القبو بواسطة شبكة جراحية بعد إجراء تركيب دعامة كلوية، وتم إجراء العملية ورفع القبو المهبلي بواسطة شبكة وتدعيمها بالجدار الأمامي والخلفي والقبو المهبلي وتثبيتها بالغشاء المبطن لعضلات البطن، وتمت العملية الجراحية بفضل الله بنجاح، والحالة الآن مستقرة وتحت الملاحظة الطبية تحت إشراف الأطباء بقسم النساء والتوليد بالمستشفى.
وقدم الدكتور هشام مسعود الشكر لمدير عام الطب العلاجي، ولمدير إدارة المستشفيات بالمديرية، ولمدير المستشفي، والسادة الأطباء، وهيئة التمريض، والفريق المعاون، علي الجهود المبذولة لصالح المرضى بمحافظة الشرقية.