التخطي إلى المحتوى
استشاري مناعة يوضح حقيقة الآثار الجانبية للقاح أسترازينكا

قال الدكتور أمجد الحداد، استشاري المناعة، إن اللقاحات هي التي جعلت من وباء كورونا عدم جائحة، وأصبحت مثل دور البرد.

وأكد، في تصريحات صحفية : “أسترازينكا له آثار جانبيت  محدودة ونسبة مقبولة ولكنه كان من أقوى اللقاحات الفعالة في القضاء على كورونا”.

واستكمل الحداد: “الآثار الجانبية تحدث بعد أسابيع من أخذ اللقاح وليس بعد سنوات عديدة والمتداول ماهو إلا زوبعة عالمية”.

وكشفت الشركة المنتجة للقاح فيروس كورونا “أسترازينكا” عن وجود مخاطر نادرة الحدوث من تلقي اللقاح حيث يسبب الإصابة بجلطات الدم.