التخطي إلى المحتوى
تفاصيل رحلة علاج الطفل الفلسطيني عبدالله كحيل في مصر

كشف الدكتور يحيي راضي، رئيس قسم العظام بمعهد ناصر، تفاصيل علاج حالة الطفل الفلسطيني عبدالله كحيل، الذي ناشد الرئيس السيسي، بالعلاج في مصر، بعد إصابته في القدم، جراء الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة، مبينا أنه تم التعامل مع حالة الطفل عبدالله وفقا لتوجيهات القيادة السياسية.

وأضاف رئيس قسم العظام بمعهد ناصر، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى، عبر برنامج على مسئوليتي، المذاع على قناة صدى البلد، أن الطفل الفلسطيني كان يعاني من فقدان ثلثي أنسجة قدمه، مبينا أن الطفل عبدالله تعرض لإصابات أخرى بخلاف قدمه جراء القصف بقطاع غزة.

وشدد رئيس قسم العظام بمعهد ناصر، على أنه تم تقديم كافة الرعايا الصحية اللازمة للطفل عبدالله كحيل، مشيرا إلى أنه تم عمل الجراحة اللازمة للطفل، وإجراء عملية استعادة الأنسجة في القدم من الساعة 8 صباحا وحتى تمام الساعة السادسة مساء.

ولفت الدكتور يحيي راضي، أنه تم إجراء عملية تجميل لساق الطفل الفلسطيني، مشيرا إلى أن رحلة العلاج للطفل لازالت طويلة إلا أن مرحلة الخطر تم تخطيها، ورحلة علاجه مستمرة في مصر.

ووجه رئيس قسم العظام بمعهد ناصر، الشكر إلى الرئيس السيسي، على تحويل معهد ناصر إلى مدينة طيبة، لافتا إلى أن العمل داخل المعهد يتم بروح عالية وفريق واحد وعلى قلب رجل واحد.