التخطي إلى المحتوى
الإثنين.. نقابة الصحفيين تنظم وقفة احتجاجية ويوما تضامنيا مع فلسطين

دعت نقابة الصحفيين المصرية، ليوم تضامنى مع الشعب الفلسطينى، الإثنين القادم، فى ذكرى مرور 100 يوم على العدوان الصهيونى على غزة تحت عنوان “100 يوم إبادة.. أوقفوا العدوان.. حاكموا مجرمى الحرب”.

يتضمن اليوم معرضًا لصور شهداء الصحافة وآثار العدوان، ومؤتمرًا صحفيًا بالتعاون مع اتحاد المحامين العرب، والسفارة الفلسطينية حول خطوات وإجراءات محاكمة مجرمى الحرب الصهاينة.. ورصد توثيق لجرائم العدوان الصهيونى خلال 100 يوم من الإبادة الممنهجة.
كما سيشهد اليوم وقفة احتجاجية بصور الشهداء، والأكفان تطالب بفتح معبر رفح أمام المساعدات كأحد أدوات التصدى لمخطط التهجير الصهيوني، كما يتضمن أيضًا تكريمًا للصحفى وائل الدحدوح كرمز لصمود الشعب الفلسطينى، ويختتم اليوم بفعالية فنية، وعرض فنى فلسطينى.

وأوضحت النقابة في بيان لها اليوم،:” 100 يوم استشهد خلالها أكثر من 23 ألف شهيد، و8 آلاف مفقود، بينهم أكثر من 10 آلاف طفل، و7 آلاف امرأة، وأكثر من 110 زملاء صحفيين، 100 يوم من المذابح المستمرة تم خلالها محو عائلات فلسطينية بأكملها عن الوجود، 100 يوم كانت امتدادًا لسنوات من الاحتلال، وممارسات الفصل العنصرى، والتطهير العرقى، وسرقة الأراضى، والاعتقال والتعذيب، والقتل الجماعى للفلسطينيين على يد دولة الاحتلال وميليشياتها.

وتابع:” 100 يوم من العنصرية المتفشية فى وسائل الإعلام الغربية، التى سعت لتجريد الفلسطينيين من إنسانيتهم، وتمهيد الطريق للكيان المحتل للإفلات من العقاب، بينما يشاهد العالم كله جرائم الحرب، والمذابح الجماعية فى حق الشعب الفلسطينى على الهواء مباشرة،
وما زال العدوان مستمرًا، وما زالت المذابح مستمرة، وما زال مجرمو الحرب طلقاء”.