التخطي إلى المحتوى
حسن مصطفى: الاجهاد واضاعة الفرص وراء خسارة الأهلي..

أكد حسن مصطفى نجم النادي الأهلي والزمالك السابق، أن تركيز اللاعبين يكون عالٍ عند مواجهة الفرق الكبرى، والأهلي قدم مستوى جيد أمام فلومينينسي، ولكن الاجهاد وإضاعة الفرص هم أسباب الخسارة في النهاية، والفريق قبلها قدم مستوى قوي أمام اتحاد جدة.

حسن مصطفى: الاجهاد واضاعة الفرص وراء خسارة الأهلي

وقال عبر برنامج بوكس تو بوكس الذي يبث على فضائية ETC: “الأهلي بذل مجهود كبير أمام اتحاد جدة، في ظل الإثارة والحماس بين جماهير الناديين، قبل المباراة، والفريق الأحمر تعرض لارهاق واضح من المباراة الأولى، وعملية الاستشفاء على مدار يومين فترة غير كافية بالتأكيد، خصوصا أن فلومينينسي كان لديه وقت أطول للتجهيز”.

وأضاف: “لو كان الاهلي استغل الفرص التي اتيحت لخط الهجوم كانت النتيجة ستكون أفضل، وانا حزين لعدم الفوز لأنها كانت مباراة في المتناول، خصوصا في ظل اعمار لاعبي فلومينينسي، الذين اعتمدوا على الاستحواذ لاستنفاذ طاقات لاعبي الأهلي، وفي النهاية استطاعوا الفوز في النهاية”.

وواصل: “كان لا بد من مشاركة أليو ديانج اساسيًا على حساب أكرم توفيق خصوصا أنه كان بعيد عن المشاركة بشكل عام، ولم يشارك منذ فترة طويلة في خط الوسط، والأفضل له كان اللعب ظهير أيمن، وفكرة مشاركة أكرم كانت لغلق الجبهة اليمني ومقابلة كينو مع محمد هاني، وفي الدقيقة 60 كان لا بد من اجراء تغييرات من أجل تنشيط الملعب وكانت قبل استقبال اي أهداف”.

وأكمل: “الأهلي تأثر بضغط فلومينينسي خلال الشوط الثاني ولم يكن يستطيع الخروج بالكرة بشكل سليم، لذلك كان الأفضل اجراء تغييرات بعد ربع ساعة من الشوط الثاني، وهي نقطة سلبية لـ كولر بأنه يترك الأمور تماما حتى وقت متأخر من المباراة”.

وزاد: “الأجيال تغيرت تماما وشاهدت حالة فرح ورقص بين لاعبي الأهلي بعد الفوز على اتحاد جدة، حزنت عندما رؤية هذا المنظر، كان هناك حالة احتفال مبالغ فيه، وكان يجب التفكير في المباراة التالية مباشرة، واعتقد أن اللاعبين سيكون تركيزها جيد في لقاء أوروا الياباني، بالتأكيد هناك حالة حزن بسبب عدم الصعود إلى النهائي”.

وأتم: “من الوارد حدوث تغييرات في وسط الملعب بمشاركة أفشة وديانج على حساب أكرم وإمام عاشور، ومن الصعب التغيير في الخط الأمامي، في وجود حسين الشحات وتاو وكهربا، ولا بد أن يتحلي كل اللاعبين بالثقة والشخصية القوية، بعد الخسارة الأخيرة أمام فلومينينسي”.