التخطي إلى المحتوى
محافظ الشرقية يُسلم 60 مشروعاً للأسر الأكثر احتياجاً مقدمه من مؤسسة مصطفى وعلي أمين الخيرية

كتب_اشرف محمود

محافظ الشرقية يُسلم 60 مشروعاً للأسر الأكثر احتياجاً مقدمه من مؤسسة مصطفى وعلي أمين الخيرية بالتعاون مع مديرية التضامن الإجتماعي بساحة ناصر بمدينة الزقازيق

أكد الأستاذ الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية أن الدولة تولي إهتماماً كبيراً بالمواطن البسيط وذوي الهمم والأسر الأولي بالرعاية ومحدودي الدخل والمرأة المعيلة وتسعى جاهدة للتنسيق المثمر والدائم مع مؤسسات المجتمع المدني والجمعيات الأهلية لتقديم أفضل الخدمات لهم والعمل على تحسين مستوى معيشتهم والوصول بالخدمات للمواطنين المحتاجين بالمناطق البعيدة والمحرومة.

جاء ذلك خلال مشاركته احتفالية مؤسسة مصطفى وعلي أمين الخيرية بالتعاون مع مديرية التضامن الإجتماعي بالشرقية بتسليم 60 مشروع للأسر الأكثر احتياجاً عبارة عن 24 تروسيكل و24 ماكينة خياطة وسرفله ، بجانب تقديم مكونات مشروع بقالة لعدد 10 مستفيدين ومكونات مشروع منظفات لعدد 2 مستفيد ضمن (برنامج اصنع نفسك) والذي أطلقته المؤسسة لتقديم منح للفئات المستهدفة تُساهم في توفير فرص عمل تُدر عليهم دخلاً ثابتاً وذلك بساحة ناصر بمدينة الزقازيق.

ثمن المحافظ الدور الحيوي والهام لكافة الجمعيات الأهلية والمؤسسات التطوعية والكيانات العاملة في إطار العمل الخيري في التعاون مع الحكومة للوصول للفئات المستحقة وتقديم المساعدات المختلفة وتوفير حياه أفضل لهم ، مشيداً بدور مؤسسة مصطفي وعلي أمين الخيرية في تنفيذ برنامج اصنع نفسك وذلك بتقديم كافة أوجه الدعم والمساندة للشباب وتأهيلهم لدخول سوق العمل والحصول على الوظائف المناسبة وصولاً للإستقلال المادي وتحسين مستوى المعيشة.

ومن جانبه أشار الأستاذ عبد الحميد الطحاوي وكيل وزارة التضامن الإجتماعي إلى إستمرار التعاون مع الجمعيات الأهلية ومؤسسات المجتمع المدني للقيام بدورها المجتمعي لرعاية الأسر الأولى بالرعاية تنفيذاً لمبادرة فخامة رئيس الجمهورية (حياة كريمة) لرفع العبء والمعاناة عن كاهلهم وتحسين جودة حياتهم.

بينما أوضحت الأستاذة صفاء نوار مديرة مشروعات مؤسسة مصطفي وعلي أمين الخيرية أن المؤسسة تقوم بتقديم مشروعات عبارة عن (مساعدات عينية ومالية – مشروعات صغيرة – سداد المصروفات الدراسية) ، كما تقدم خدمات طبية وأجهزة طبية للمستشفيات بالمجان وتضع على قائمة أولويات العمل بها مساعدة الأسر الأكثر إحتياجاً ليحيوا حياه كريمة.

حضر الاحتفال الدكتور أحمد عبد المعطي نائب المحافظ والأستاذ مراد رأفت السكرتير العام المساعد للمحافظة والأستاذ سعد الفرماوي الخبير الوطني للمحافطة والأستاذ عبد الحميد الطحاوي وكيل وزارة التضامن الاجتماعي والدكتور محمود عبد العظيم وكيل وزارة الشباب والرياضة والأستاذ عمرو إبراهيم مدير مؤسسة مصطفي وعلي امين الخيرية والأستاذ خالد عدلي المدير التنفيذي للمؤسسة والأستاذ على الصناديلي رئيس مركز الزقازيق والأستاذ رضا بكري رئيس حي أول.