التخطي إلى المحتوى
وزير الري: التوسع في منظومة التليمتري يحقق المزيد من المراقبة والمتابعة لشبكة الترع

أكد وزير الموارد المائية والري الدكتور هاني سويلم، أن التوسع في منظومة التليمتري القائمة على شبكة الترع وتطويرها وربطها مع منظومة توزيع المياه الحالية سيحقق المزيد من المراقبة والمتابعة لهذه الشبكة وتحسين عملية إدارة وتوزيع المياه.

جاء ذلك خلال اجتماع عقده وزير الري مع عدد من قيادات الوزارة، لبحث إجراءات التوسع في منظومة التليمتري والربط بين هذه المنظومة وعملية إدارة وتوزيع المياه بالإدارات المختلفة بالمحافظات.

واستعرض الدكتور سويلم موقف منظومة التليمتري بالمحافظات، والتي تستخدم في قياس مناسيب ونوعية المياه بشبكات الترع والمصارف ومحطات الرفع والآبار الجوفية من خلال 400 محطة تقع بمختلف المحافظات.

كما استعرض موقف منظومة التليمتري بمحافظة الفيوم، والتي أسهمت في تحسين عملية إدارة ومراقبة مناسيب المياه بالترع والمصارف بالمحافظة، خاصة في ظل ما تتمتع به المحافظة من طبيعة متفردة في نظامي الري والصرف، وذلك من خلال 16 نقطة مراقبة تمكن مسئولي إدارة وتوزيع المياه من مراقبة حالة الشبكة بشكل لحظي واتخاذ اللازم حال حدوث أي طارئ.

ووجه سويلم، بإعداد حصر بكل الاحتياجات المطلوبة من المهندسين والفنيين والأجهزة للتوسع فى منظومة التليمتري وتطويرها لرصد وقياس التصرفات، مع الاستمرار في صيانة الأجهزة الموجودة حاليا بالمواقع المختلفة بالمحافظات لضمان تشغيلها بكفاءة على مدار الساعة.