التخطي إلى المحتوى
وكيل وزارة الصحة بالشرقية يتفقد عمل الفرق الطبية بحملة “طرق الأبواب” بفاقوس
قام السيد الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، بمتابعة سير العمل لحملة “طرق الأبواب” لتطعيم المواطنين بمحافظة الشرقية ضد فيروس كورونا “كوفيد ١٩” لمن هم أكبر من ١٢ عام بالمحافظة، والتي انطلقت بالمحافظة منذ ١٠ أيام الأحد ٥ مارس ٢٠٢٣.
وقام الدكتور هشام مسعود بمتابعة أداء عمل الفرق الطبية المشاركة في الحملة بمركز ومدينة الحسينية، والتأكد من التدريب الجيد لهم علي أعمال التطعيمات والتسجيل، وانتشارهم في القري والنجوع والتوابع، وفقاً لخطة الحملة، والتي تأتي ضمن خطة وزارة الصحة والسكان، حرصاً علي الصحة العامة للمواطنين، وللحفاظ علي مكتسبات الدولة في التصدي لجائحة فيروس كورونا.
وأكد وكيل الوزارة علي أهميه تلقي جميع المواطنين المستهدفين اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد كوفيد ١٩، للحماية من الفيروس وزيادة المناعة المجتمعية، وأهمية الحصول على الجرعات التنشيطية الثالثة والرابعة من اللقاح المضاد للفيروس، دون الحاجة لتسجيل مسبق، وأهمية رفع الوعي الصحي بضرورة إتباع الإجراءات الاحترازية، وارتداء الواقيات الشخصية.
وأشار الدكتور هشام مسعود إلي أن عدد الفرق الطبية المشاركة في الحملة بلغ ٧٥٠ فرقة طبية بمحافظة الشرقية، لتطعيم المواطنين المستهدفين، مقدماً الشكر لهم، نظراً لجهودهم المبذولة، حيث تم حتي الآن تطعيم أكثر من ٥٠٠ ألف مواطن بالجرعات التنشيطية الثالثة والرابعة، مشيراً إلي أن جميع الطعوم متوفرة ويتم إعطاؤها وفقاً للمراحل العمرية، والحالة الصحية للمواطنين، وتم التنبيه علي مديري الإدارات الصحية بمتابعة عمل الفرق الطبية المتحركة بجميع أنحاء المحافظة، ومختلف الشوارع والميادين بها، وفقاً للخطة الموضوعة، والتأكيد علي أهمية تطعيم كبار السن، وأصحاب الأمراض المزمنة، وتقديم الخدمة للمواطنين علي الوجه الأمثل، والتأكد من تسجيل المواطنين المطعمين علي سيستم وزارة الصحة، والإلتزام بمواعيد الجرعات التنشيطية، والمتابعة المستمرة لحركة واستهلاك الطعوم.