التخطي إلى المحتوى
محافظ الشرقية يشهد انطلاق فعاليات “مشروع أسرة ” بالمحافظة
شهد الأستاذ الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية انطلاق فعاليات “مشروع أسرة” بالمحافظة والذي ينظمه قطاع السكان وتنظيم الأسرة بوزارة الصحة والممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، والمنفذ من قبل مؤسسة ” باثفايندر إنترناشيونال ” بالتعاون مع هيئة إنقاذ الطفولة، وشركة IQVIA المتخصصة فى التطبيقات الرقمية، والجمعية المصرية لتنظيم الأسرة وجمعية الهلال الأحمر المصري في حضور الدكتور أحمد عبد المعطي والمهندسة لبنى عبد العزيز نائبي المحافظ والمهندس محمد الصافي السكرتير العام للمحافظة والأستاذ مراد رأفت السكرتير العام المساعد للمحافظة واللواء السعيد عبد المعطي مستشار المحافظ للمشروعات والأستاذ سعد الفرماوي الخبير الوطني للمحافظة والدكتور حسام عباس رئيس قطاع السكان وتنظيم الأسرة بوزارة الصحة، والدكتور محمد أبو نار رئيس فريق عمل “برنامج أسرة” والممثل الإقليمى لمصر والشرق الأوسط والمهندس ماجد سيد رئيس فريق الأعمال الميدانية ” لبرنامج أسرة “، والدكتور هشام مسعود وكيل وزارة الصحة والدكتورة عايدة عطية مقررة فرع المجلس القومى للمرأة بالشرقية وعدد من مديري المديريات ومديري الإدارات الصحية، وأعضاء فريق عمل برنامج أسرة، وممثلى الأزهر والكنيسة، ومديري الجمعيات الأهلية ومنظمات المجتمع المدنى، وعدد من الرائدات الريفيات بالمحافظة.
أكد محافظ الشرقية أن المحافظة تولي إهتماماً كبيراً بقضايا السكان وتسعى إلى توعية المواطنين بخطورة الزيادة السكانية لما لها من أثار اجتماعية واقتصادية سلبية على المجتمع، مشيداً بمبادرات وزارة الصحة والتي تستهدف توفير كافة أوجه الرعاية الصحية والعلاجية للمواطنين لتخريج أجيال سليمة قادرة على العمل والإنتاج وتنمية المجتمع.
وأضاف المحافظ أن المحافظة تتصدر المشهد على مستوى محافظات الجمهورية في تنفيذ الملفات الرئاسية الهامة مؤكداً أننا لدينا فريق عمل متكامل على دراية كاملة بكافة جوانب القضية السكانية، وذلك من أجل تحقيق النتائج المرجوة من المشروع والذي يأتي تماشيا مع المشروع القومي لتنمية الاسرة المصرية لتحقيق التنمية المستدامة وضمان جودة الخدمات المقدمة، بما يتماشى مع رؤية مصر 2030.
ومن جانبه أوضح الدكتور هشام مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية إلى أن مشروع أسرة سيتم تنفيذه بمحافظة الشرقية ضمن المرحلة الأولى بالإدارتين الصحيتين ببلبيس ومنيا القمح ، لكونهما من الإدارات الساخنة طبقاً لتصنيف المجلس القومي للسكان وترتفع بهما معدلات المواليد مما يًساهم في دعم خطى نجاح المشروع الذي يستهدف بناء وتطوير قدرات الفرق الطبية المشاركة بالبرنامج على مستوى الإدارات والوحدات الصحية المشاركة وذلك نطاق المراكز والمدن التي يستهدفها المشروع بالمحافظة، وينتهي التطبيق وفق الخطة الزمنية المحددة له في عام ٢٠٢٥ تنفيذاً لنموذج التطوير المتكامل لتنمية الأسرة.
بينما أشار المهندس ماجد سيد رئيس فريق الأعمال الميدانية لـ “برنامج أسرة” إلى أن البرنامج يتم تنفيذه بالتعاون مع الجهات المعنية من خلال فريق عمل ” برنامج أسرة ” بالمحافظة واللجنة التنسيقية للبرنامج، مع وضع خطة لمتابعة آداء الفرق الطبية، ومؤشرات ونسب النتائج التي يتم الوصول إليها، ومقارنتها بالنتائج المتوقعة، وكذا تقديم الدعم التقني لفرق المشروع وتدريب فرق الإشراف وأطباء الوحدات الصحية وأطقم التمريض والرائدات الريفيات، والصيادلة، ورجال الدين، لتنفيذ الحملات التوعوية، وتعزيز نوادي المرأة التابعة للوحدات الصحية، لافتاً إلى أنه سيتم البدء في تنفيذ البرنامج بمركزي بلبيس ومنيا القمح نظراً لإرتفاع معدلات الزيادة السكانية بهما.
وأوضح رئيس قطاع السكان وتنظيم الأسرة بوزارة الصحة، أن تنفيذ ” برنامج أسرة ” بدأ منذ عام 2022، ويستمر على مدار خمس سنوات، مقسمة على ثلاث مراحل، تشمل المرحلة الأولى محافظات ” الفيوم وأسيوط، وسوهاج والشرقية ” والمرحلة الثانية تشمل محافظات “قنا والمنيا والبحيرة أما المرحلة الثالثة فتشمل محافظات “بني سويف والجيزة والدقلهية”، لافتاً إلى أن البرنامج يهدف إلى تحسين نتائج صحة الأسرة من خلال تعزيز البرنامج القومي لتنظيم الأسرة والصحة الإنجابية، بالشراكة مع وزارة الصحة والسكان.
وقال رئيس فريق عمل برنامج اسرة والممثل الاقليمي لمصر والشرق الأوسط أن برنامج أسرة يهدف لتحسين نتائج صحة الأسرة من خلال 3 محاور تتمثل في زيادة رغبة الأزواج فى استخدام خدمات تنظيم الأسرة وتزويد الشباب بالمعرفة والمهارات اللازمة لإتخاذ خيارات حياة صحية، وتعزيز النوع الاجتماعي من أجل تحسين خدمات تنظيم الأسرة ومعدلات استخدام خدمات الصحة الإنجابية.