التخطي إلى المحتوى
محافظ الشرقية يتفقد أعمال تطوير وتوسعة منطقة كوبري أبو طبل بمنيا القمح
قام الأستاذ الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية بجولة مفاجئة لمركز ومدينة منيا القمح لمتابعة نسب تنفيذ المشروعات الجارية بالقطاعات الخدمية والتنموية والعمل علي تذليل كافة العقبات أمام الشركات المسند لها تنفيذ الأعمال لسرعة الإنتهاء منها ودخولها الخدمة طبقاً للتوقيتات المحددة لتعود بالنفع والفائدة على المواطنين.
بدأ محافظ الشرقية جولته بتفقد منطقة كوبري أبو طبل وذلك للتعرف على معدلات أداء ونسب تنفيذ الأعمال الجارية بها وذلك بعد أن تم الانتهاء من تغطية مسافة 500 متر بترعة المدير وجاري تنفيذ أعمال الردم تمهيداً للرصف وكذلك صب الخوازيق الخاصة بإنشاء عدد 2 كوبري على بحر أبو الأخضر وترعة القليوبي بتكلفة إجمالية 50 مليون جنيه ، حيث تُعد المنطقة محوراً مرورياً هاماً يربط بين مدينة منيا القمح وقرية شلشلمون ومركزي مشتول السوق وبلبيس.
شدد المحافظ على الأستاذ اشرف عامر رئيس مركز ومدينة منيا القمح بمتابعة الشركة المسند لها تنفيذ الأعمال الجارية لسرعة الانتهاء منها ودخولها الخدمة طبقاً للجدول الزمني المحدد للمساهمة في فك الإزدحام المروي داخل مدينة منيا القمح .
توجه محافظ الشرقية لتفقد أعمال الرصف والتوسعة الجارية بطريق دائري منيا القمح بطول 2.6 كم مزدوج وبتكلفة اجمالية 51 مليون و 980 ألف جنيه ليربط بين مدينتي منيا القمح والزقازيق ومنيا القمح وبنها وذلك تنفيذاً لخطة المحافظة بخلق محاور مرورية جديدة تساهم في تخفيف حدة الزحام داخل المدينة وخاصه أوقات الذروة.
اطمأن المحافظ على معدلات أداء الأعمال الجارية بالطريق والتي تشمل انشاء حوائط ساندة من الدبش على جانبي مصرف منيا القمح مشدداً على سرعة الانتهاء من تنفيذ الاعمال بالطريق تمهيداً لرصفة وتهيئته أمام حركة السيارات والاستفادة منه كمحور مروري جديد يُساهم في توفير الوقت والجهد علي المسافرين.
أكد محافظ الشرقية أنه سيواصل جولاته الميدانية لمتابعة مواقع العمل التي تشهد تنفيذ مشروعات تنموية وخدميه وذلك للتعرف معدلات الأداء ونسب التنفيذ ودفع عجله العمل بها لسرعة الانتهاء منها ودخولها الخدمة الفعلية لتعود بالنافع والفائدة على المواطنين.