التخطي إلى المحتوى
وكيل وزارة الصحة بالشرقية يزورمستشفي الأحرار التعليمي لبحث احتياجات المستشفي
قام السيد الدكتور هشام شوقي مسعود، وكيل وزارة الصحة بالشرقية، بزيارة لمستشفي الأحرار التعليمي بالزقازيق، تم خلالها عقد إجتماع مع الدكتورة جيهان عامر مدير عام المستشفي، لبحث احتياجات المستشفي المختلفة، وتعزيز التعاون المشترك بين مديرية الشئون الصحية، ومستشفي الأحرار التعليمي، وذلك بمكتب مديرة المستشفى، في حضور المدير الطبي بالمستشفى، ومدير إدارة الرعاية الحرجة والعاجلة، ومدير الصيانة الطبية بالمديرية.
ويأتي ذلك عقب الاجتماع الأسبوعي لمعالي وزير الصحة والسكان، برؤساء القطاعات المختلفة بوزارة الصحة، ووكلاء الوزارة بالمحافظات، أمس عبر تقنية “الفيديو كونفرانس”، وتعليمات معالي الوزير لمديري المديريات بالتعاون الكامل مع كافة الجهات والمؤسسات الطبية التابعة للصحة، ومسئوليتهم المباشرة عن كافة المستشفيات بالمحافظة، وعرض احتياجاتهم المختلفة لمعاليه.
وعلي إثر ذلك تم التواصل مع السيد الدكتور محمد مصطفي رئيس هيئة المستشفيات التعليمية، وتبادل وكيل الوزارة معه الرأي في أعمال التطوير بالمستشفى، كما أكد وكيل الوزارة علي أن مستشفى الأحرار هي صرح طبي كبير لمحافظة الشرقية، ومعالي وزير الصحة والسكان، والسيد رئيس هيئة المستشفيات التعليمية، يولونه اهتماماً كبيراً حيث أنه ظهيرا لمستشفيات محافظة الشرقية بالكامل، بجانب مستشفي الزقازيق العام.
وناقش وكيل الوزارة مع مديرة الأحرار التعليمي، احتياجات المستشفي من أعمال التطوير المختلفة للأقسام الطبية وغير الطبية بها، وملف الأمن والنظافة، مشيداً بالفرق والتخصصات الطبية الموجودة بالمستشفي.
وعقب الاجتماع تفقد وكيل الوزارة ومديرة المستشفي، الأقسام الطبية المختلفة بها، وأعمال التطوير التي تمت خلال الفترة الماضية بالدور الرابع والخامس، والتي منها وحدة السكر بعياداتها المختلفة مثل “التغذية العلاجية، والرمد، والقلب، وغيرها”، وقسم الباطنة، وقسم العناية المركزة للأمراض الباطنية.
كما تفقد أيضاً وحدة الحضانات والتي تشمل عدد ١٥ حضانة، وعدد ٢ كبسولة لحالات الصفراء وغيرها، وتم المرور علي قسم العمليات بالدور الرابع بقدرة ٥ ترابيزة عمليات لتخصصات “الجراحة، والنساء والتوليد، والمسالك البولية”، كما تم المرور علي قسم الكلي الصناعي، والذي يسع لعدد ٣١ ماكينة كلي، وتخدم ١٠١ مريض بالمستشفي، وتم مناقشة مقترح تطوير قسم الكلي الصناعي، لزيادة القدرة الاستيعابية، وذلك لخدمة المرضي والمواطنين بمحافظة الشرقية.