التخطي إلى المحتوى
شباب الشرقية يستعد لإطلاق برنامج “تصدوا معنا” بجامعة الزقازيق

كتب :محمد مفتاح

استقبل الدكتور عاطف حسين نائب رئيس جامعة الزقازيق، اليوم الاثنين، الدكتور محمود عبد العظيم وكيل وزارة الشباب والرياضة بمحافظة الشرقية.

تناول اللقاء، التحضير لاجتماع تنسيقى من أجل عقد دورات تدريبية ولقاءات مجمعة تستهدف طلاب الجامعة بمختلف الكليات ضمن برنامج “تصدوا معانا” لمواجهة الشائعات والذى تنفذه وزارة الشباب والرياضة ممثلة فى الادارة المركزية للبرلمان والتعليم المدنى بالتعاون مع المؤسسات والهيئات داخل الجمهورية ومنها جامعة الزقازيق تحت رعاية الدكتور أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة، والدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، والدكتور خالد الدرندلى رئيس جامعة الزقازيق.

حضر اللقاء كل من: الدكتور أحمد حماد مدير عام الإدارة، العامة للشباب، والدكتورة رحاب عسكر مدير إدارة البرلمان والتعليم المدنى، والدكتور عمر حجازى المتحدث الرسمى للمديرية، ومحمد متولى مدير عام رعاية الشباب بجامعة الزقازيق، والدكتور أحمد نجم استشارى التدريب بوزارة الشباب والرياضة، وأحمد حسن المنسق الإعلامى للمديرية، وأحمد كرم رئيس الهيئة البرلمانية بالمحافظة.

تناول اللقاء طرح رؤية مديرية الشباب والرياضة فى تنفيذ الدورات التدريبة بجامعة الزقازيق وعرض البرنامج التدريبى وهيئة التدريب والمادة العلمية الخاصة بورش العمل والدورات الخاصة ببرنامج “تصدو معنا” والعدد المستهدف خلال الدورات التى سوف يتم تنفيذها بجامعة الزقازيق.

وأوضح الدكتور محمود عبد العظيم وكيل الوزارة أن برنامج تصدوا معنا لمواجهة الشائعات ينفذ فى إطار توجيهات القيادة السياسية للتصدي للشائعات وتأثيرها على الأمن القومي من خلال تنفيذ ندوات وورش العمل تستهدف الشباب للتصدى ومحاربة الأفكار الهدامة من خلال إعدادهم وتأهيلهم ليكونوا حائط صد للرد على كافة الشائعات.

وأكد حرص وزارة الشباب والرياضة على إقامة العديد من الندوات والمؤتمرات والعديد من الأنشطة التوعويةالتي يتم من خلالها استهداف تنمية الوعي عند أبنائها الطلاب لمواجهة الشائعات والتصدي لها والأفكار المتطرفة.

وذكر أن التعاون مع جامعة الزقازيق يأتي فى إطار استهداف الفئة المستهدفة من شباب الجامعة لتعظيم الاستفادة من البرنامج ووصوله إلى أكبر شريحة شبابية بمحافظة الشرقية.

ولفت إلى مديرية الشباب والرياضة تسعد بالعمل والتعاون مع جامعة الزقازيق بأعتبارها صرحا علميا عريقا تفخر به محافظة الشرقية .

وأشار الدكتور عاطف حسين نائب رئيس جامعة الزقازيق، إلى أن جامعة الزقازيق تسعد دائما بتحقيق الرسالة العلمية ونشر الوعى الثقافى بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة، لدى الطلاب وأن برنامج تصدوا معنا جاء ضمن أولويات القيادة السياسية فى إطار حرصها على تنمية الوعى العام للشعب المصرى من خلال بثه فى شريحة هى الأكبر وهى شريحة الشباب، ولفت إلى أهمية البرنامج وقوة تأثيره بالمجتمع، واستخدام الشباب فى نشر المادة العلمية والوعى لدى كافة شرائح المجتمع المصرى، وكلف محمد متولى مدير عام الإدارة العامة لرعاية الطلاب بالجامعة بالتنسيق مع مديرية الشباب والرياضة لبدء تنفيذ البرنامج خلال الأيام المقبلة.