التخطي إلى المحتوى
صحة الشرقية تختتم فاعليات المرحلة الأولى من حملة “حقك تنظمي” وتعلن موعد المرحلة الثانية
تحت رعاية معالي الأستاذ الدكتور خالد عبدالغفار وزير الصحة والسكان، ومعالي الأستاذ الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، وتنفيذاً لتعليمات السيد الدكتور حسام عباس رئيس قطاع تنظيم الأسرة بوزارة الصحة، وتحت إشراف السيد الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، أختتمت الفرق الطبية بمديرية الشئون الصحية بمحافظة الشرقية مساء أمس الأربعاء، فاعليات المرحلة الأولى من الحملة التنشيطية لتنظيم الأسرة والصحة الإنجابية “حقك تنظمي” بالمحافظة، والتي إنطلقت منذ السبت الماضي، وإستمرت لمدة ٥ أيام حتي أمس الأربعاء ١ مارس ٢٠٢٣، ليصل إجمالي من تم تقديم الخدمة الطبية لهم بالمرحلة الأولي بالحملة ٦٠٧٤٨ منتفعة علي مستوي المحافظة، وبلغ عدد الحاصلات على وسائل تنظيم الأسرة ٤١٩٢٣ سيدة.
وأشار الدكتور هشام مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية بأن المرحلة الأولى شملت ١٠ إدارات بالمحافظة، وهي “العاشر من رمضان، ههيا، صان الحجر، بلبيس، الصالحية الجديدة، الإبراهيمية، مشتول السوق، القرين، أبوحماد، ديرب نجم”، على أن تبدأ المرحلة الثانية من الحملة يوم السبت القادم ولمدة ٥ أيام من ٤ مارس الجاري وحتى الأربعاء ٨ مارس، وذلك في عدد ٩ إدارات صحية، هي “كفر صقر، منشأة أبوعمر، القنايات، الحسينية، فاقوس، أولاد صقر، الزقازيق، منيا القمح، أبو كبير”.
وأوضح وكيل الوزارة بأن الحملة التنشيطية لتنظيم الأسرة “حقك تنظمي”، تستهدف تقديم خدمات تنظيم الأسرة والصحة الإنجابية مجاناً لجميع السيدات بالمحافظة، بالإضافة للعديد من الخدمات الأخري، منها متابعة الحمل، والفحص بالسونار، وكشف النساء، والباطنة، والأطفال، وذلك من خلال فرق طبية مدربة من أطباء وتمريض ورائدات ريفيات ومثقفات سكانيات، بالوحدات الثابتة بالمستشفيات العامة والمركزية والوحدات الصحية، والتي يتوفر بها خدمة الأخصائي، هذا بجانب العيادات المتنقلة التي تنتشر بمختلف أنحاء المحافظة، لتوصيل الخدمة إلي المناطق العشوائية والمحرومة بالنجوع والقري، بالإضافة لتنفيذ ندوات توعوية وتثقيفية عن أهمية تنظيم الأسرة والوسائل المتاحة، والتوقيت الأمثل للحمل والإنجاب، وصحة الأم والطفل، ومخاطر الزواج المبكر، وختان الإناث.
وقدم الدكتور هشام مسعود الشكر للدكتورة عايدة عطية مديرة إدارة تنظيم الأسرة بالمديرية، وجميع الفرق الإشرافية والفرق المشاركة في الحملة التنشيطية، نظراً للجهود المبذولة لتقديم الخدمات الطبية والصحية لسيدات المحافظة.