موقع الشرقية نيوز موقع اخبارى شامل جميع الاخبار الحصرية.

محافظ الشرقية يشهد فعاليات ورشة العمل الأولى لإعداد التقارير الطوعية بالقاهرة

بحضور وزيري التخطيط والتنمية الإقتصادية والتنمية المحلية وممثلي الأمم المتحدة

شهد الأستاذ الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية فعاليات ورشة العمل رفيعة المستوى حول التقارير المحلية الطوعية : إدارة رئيسية لتوطين أهداف التنمية المستدامة في المحافظات المصرية والتي نظمتها وزارة التخطيط والتنمية الإقتصادية بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي ، بحضور ، الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الإقتصادية ، واللواء هشام آمنه وزير التنمية المحلية والسيد / اليساندرو فراكاسيتي – الممثل المقيم ببرنامج الأمم المتحدة الإنمائي بالقاهرة ، والدكتورة ناهد مصطفي الخبير الوطني للتخطيط الإستراتيجي وتنمية الموارد البشرية ، وعدد من السادة المحافظين وممثلي الأمم المتحدة وذلك بمحافظة القاهرة.
بدأت فعاليات الجلسة باستعراض مجهودات وزارة التخطيط في إعداد التقارير الطوعية والتي تأتي في إطار الإستراتيجية الشاملة للتنمية المستدامة للدولة وفي إطار رؤية مصر 2030 وقانون التخطيط العام للدولة وكذلك مناقشة عدد من الموضوعات منها…
· التعريف بمفهوم توطين أهداف التنمية المستدامة وانعكاساتها على عملية التخطيط على المستوى المحلي .
· التعرف على مجهودات وزارة التخطيط والتنمية الإقتصادية في عملية توطين أهداف التنمية المستدامة.
· التعرف على أهمية عملية إعداد التقارير الطوعية المحلية في تعزيز توطين أهداف التنمية المستدامة على المستوى المحلي، ودورها في تعزيز التنمية الإقتصادية على المستوى المحلي.
· التعرف على التجارب الدولية وأفضل الممارسات في عملية إعداد التقارير المحلية الطوعية وما يتضمنه ذلك من تحديات على المستوي المحلي.
كما شهدت الورشة جلسة تشاركية مع المحافظات حول أهمية إعداد التقارير المحلية الطوعية – أفضل الممارسات وأبرز التحديات بهدف إستعراض حالة تنفيذ أهداف التنمية المستدامة بالدولة ، وكذلك استعراض الخبرات والدروس المستفادة وتعزيز السياسات الحالية لتحقيق ذلك
ومن جانبه أوضح محافظ الشرقية أن توطين أهداف التنمية المستدامة أصبحت ضرورة ملحة لترجمة اهداف التنمية المستدامة الي إنجازات على أرض الواقع مشيراً إلى أن المحافظة قامت بإعداد خطة إستراتيجية لتحديد نقاط القوة والضعف وسد الفجوة وتحقيق المأمول وذلك بمشاركة المراكز والمدن والوحدات المحلية القروية وتماشياً مع رؤية مصر 2030 والتي تهدف في المقام الأول إلى رضا المواطن من خلال تقديم حزمة خدمات متميزة في كافة القطاعات الخدمية والتنموية وصولاً لتحقيق أهداف التنمية المستدامة على المستوى المحلي.

التعليقات مغلقة.