موقع الشرقية نيوز موقع اخبارى شامل جميع الاخبار الحصرية.

حكاية شاب يبتلع موبايل ويستقر داخل معدته لمدة شهرين

كشفت الدكتورة أسماء جميل، استشاري الكبد والجهاز الهضمي والمناظير بجامعة المنصورة، تفاصيل نجاح أطباء باطنة المنصورة في استخراج هاتف من معدة شاب، قائلة إن هذه القصة مثيرة، وتفاعل السوشيال ميديا ووسائل الإعلام مع هذا الإنجاز الطبي شيء مفرح.

وأضافت «جميل»، خلال مكالمة هاتفية ببرنامج «في المساء مع قصواء»، المذاع على قناة «cbc»، وتقدمه الإعلامية قصواء الخلالي، أن المريض ابتلع الموبايل منذ شهرين، إذ أنه سجين في الدقهلية وحاول من خلال ابتلاعه الموبايل لتهريبه بعد ذلك، ولكم حيلته لم تفلح وشعر بآلام في البطن.

وتابعت: «الشاب وضع ورق سولفان وجل كثيرا لكي يستطيع ابتلاعه بسهولة ونزوله للمريئ والمعدة، وحاول خلال الشهرين الماضيين إخراجه لكنه لم يستطع، ما أدى لشعوره بآلام كبيرة في المعدة، وكان يتناول الطعام بصعوبة».

وواصلت: «بعد ذلك أجرى المريض أشعة فوجدوا التليفون داخل المعدة، وحاول إخراجه بالمنظار خارج مستشفى جامعة المنصورة، لكن الموضوع كان صعب لأن حجم الموبايل كان كبيرا، كما أن المنظار قد يستغرق وقتا طويلا، ورجح الكثيرين بأن يجري جراحة أفضل وأسهل للطبيب لكن أصعب للمريض».

واستكملت: «المريض جاء في النهاية لدينا في مستشفى الباطنة التخصصي في وحدة المناظير بجامعة المنصورة كمحاولة أخيرة قبل الجراحة، والحمد لله خلال ساعة ونصف كانت المحاولات صعبة وأخذت جهد كبير من فريق العمل استطعنا استخرجنا الموبايل بأمان وبعد ربع ساعة المريض استطاع القيام بممارسة حياته الطبيعية».

التعليقات مغلقة.