موقع الشرقية نيوز موقع اخبارى شامل جميع الاخبار الحصرية.

الأمين العام للمجلس الأعلى للآثاراكتشاف نفق صخري أثري بغرب الإسكندرية

عثرت البعثة الأثريةالمصريةالدومينيكانية التابعة لجامعة سان دومينجو برئاسة الدكتورة كاثلين مارتينز، علي نفق منحوت في الصخر على عمق حوالي 13 متر تحت سطح الأرض و ذلك أثناء أعمال الحفر الأثري للبعثة بمنطقة معبد تابوزيريس ماجنا غرب الإسكندرية.

وأشار الدكتور مصطفى وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، أن النفق يبلغ طوله حوالي 1,305 م، وارتفاعه حوالي 2 م،  كما تم العثور بالقرب من المعبد على رأسين مصنوعين من الالبستر، إحداهما لشخص من العصر البطلمي، والآخر من المرجح أنه تمثال لأبو الهول.

وأًضحت الدكتورة كاثلين مارتينز رئيسة البعثة، أن الدراسات المبدئية تشير إلى أن التصميم المعماري للنفق المكتشف يشبه  بصورة كبيرة لتصميم نفق يوبيلينوس باليونان، و لكنه أطول منه، واصفة إياه بالاعجاز الهندسي.

 

و أضافت أنه أثناء أعمال الحفائر والمسح الآثري للنفق، تم الكشف عن جزء من النفق غارق تحت مياه

البحر المتوسط كما تم العثور على عدد من الأواني الفخارية والجرار الخزفية تحت الرواسب الطينية ، بالإضافة إلى كتلة مستطيلة الحجم  من الحجر الجيري ، وباستكمال أعمال الحفائر فقد أثبتت العديد من الشواهد الأثرية أنه يوجد جزء من أساسات معبد تابوزيريس ماجنا مغموره تحت الماء، والتي تعمل البعثة حاليا للكشف عنه حيث أنه وفقًا للمصادر العلمية فقد ضرب الساحل المصري ما لا يقل عن 23 زلزالًا بين عامي 320 م و 1303 م، مما أدى إلى إنهيار جزء من معبد تابوزيريس ماجنا وغرقه تحت الأمواج.

التعليقات مغلقة.

كورة١١ - كأس العالم ٢٠٢٢