موقع الشرقية نيوز موقع اخبارى شامل جميع الاخبار الحصرية.

برلمانية: بيان وزير التعليم، أمام المجلس تحدث عن الشق المادي بالنسبة لموضوع سناتر الدروس الخصوصية فقط.

قالت أميرة أبو شقة، عضو مجلس النواب، إن بيان الدكتور رضا حجازي، وزير التربية والتعليم، أمام مجلس النواب تطرق إلى المعلم ولم يذكر كيفية الارتقاء به وانتشاله، منوهة إلى أن البيان تحدث عن الشق المادي بالنسبة لموضوع سناتر الدروس الخصوصية فقط.

وأضافت خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «الحكاية»، الذي يقدمه الإعلامي عمرو أديب عبر فضائية «MBCمصر»، مساء الاثنين، أن البيان لم يتطرق إلى ما يدار في مراكز الدروس الخصوصية، قائلة إنها تقدمت ببيان عاجل بشأن ما يحدث في سناتر مصر.

وذكرت أن بيان وزير التعليم أمام المجلس كان عبارة عن وعود، معقبة: «كفاية وعود، الوزير كان ترسًا في المنظومة سابقًا ويترأسها الآن، في بيانه قال سأبني على الآخرين، لكنه جاي من أول وجديد ويقول تقنين سناتر، طب ما نقفل المدارس؟؟».

وأشارت عضو مجلس النواب، إلى أن مصر الدولة الوحيدة التي تضم تعليم فرنسي وإنجليزي وياباني، مضيفة أن النواب طلبوا منه توحيد نوع التعليم، بحيث يصبح جميع الطلاب متساوين.

ووصفت المنظومة التعليمية في مصر بأنها «بعافية»، ليعقب «أديب» على قولها: «رأيي أن الأمر سيتم تنفيذه (تقنين السناتر) وعمل أنظمة للدروس الخصوصية، ويجيب شركة تقود مجموعات التقوية.. هو لن يتراجع».

من جانبها، أكدت النائبة على أهمية عدم النظر إلى الشق المادي فقط عند تناول موضوعات الوزارة، معلقة: «لا يمكن التطرق للجزء المادي وأنسى أنه تعليم وإن دي أجيال، إيه الجيل اللي يقولك إنتش وإجري؟».

ونوهت إلى أن المنظومة التعليمية لن تنجح بأي وزير إلا لو نظر إلى الأضلع الـ3 للمنظومة؛ المعلم والطالب والأبنية التعليمية، مستطردة: «120 ألف معلم و36 ألف معلم دخلوا مسابقة، كل وزير يلغي مسابقة، ولموا فلوس دون جدوى، المعلم هيدخل يعلم طالب أو طفل إزاي وهو مظلوم؟».

وتابعت: «الطالب شوية امسك التابلت شوية ألغي الكتب المدرسية، إيه الخطة الخاصة للارتقاء بالطالب، وهل هنفضل في الحلقة المفرغة للثانوية العامة؟»، مضيفة: «طفلة ماتت في أول يوم دراسة بسبب سقوط سور عليها، وبدلا من تقديم التعازي، الوزير راح المدرسة عشان يبيضوها ويبص عليها.. ده طمس للحقيقة».

وأكدت على الدور الرقابي والتشريعي لمجلس النواب، مختتمة: «أنا من حزب معارض وأفتخر أنني في مجلس يقبل المعارضة، المعارضة ليست من أجل المعارضة، لكن لا توجد منظومة تعليمية في مصر، ومن يقول غير ذلك يرائي نفسه».

التعليقات مغلقة.

كورة١١ - كأس العالم ٢٠٢٢