موقع الشرقية نيوز موقع اخبارى شامل جميع الاخبار الحصرية.

شيخ الأزهر يصدر قرارا بانضمام سماحة الله شكر باشا زاده إلى مجلس حكماء المسلمين

 أصدر فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف رئيس مجلس حكماء المسلمين قرارا بانضمام سماحة الله شكر باشا زاده القائد الروحي للمسلمين في أذربيجان وعموم القوقاز إلى عضوية مجلس حكماء المسلمين.

وقال الأزهر – في بيان اليوم السبت – “إن سماحة الله شكر باشا زاده القائد الروحي للمسلمين في أذربيجان وعموم القوقاز يشغل رئاسةَ وعضوية عدة هيئات؛ منها: رئيس إدارة مسلمي القوقاز، والأمين العام لمركز باكو الدولي للتعاون بين الأديان والحضارات (BCIC)، والرئيس المشارك للمجلس المشترك بين الأديان في رابطة الدول المستقلة، ورئيس المجلس الاستشاري لزعماء الدين المسلمين لرابطة الدول المستقلة، ورئيس المجلس الديني الأعلى لشعوب القوقاز”.

وأضاف: “بصفته زعيما للجالية المسلمة الرئيسية في أذربيجان، فهو يبذل جهودا خاصة من أجل تعزيز الحوار بين الأديان والتسامح والتعددية الثقافية في المجتمع الأذربيجاني وحول العالم”.

وتعليقًا على انتخابه عضوًا في مجلس حكماء المسلمين، قال شيخ الإسلام الله شكر باشا زاده “إن اختيارى لعضوية مجلس حكماء المسلمين جاء بمثابة اعتراف بمساهمات أذربيجان المهمة في مجال الحفاظ على الثقافة الإسلامية العالمية وتطويرها، وموقف الذين يدعون إلى التعاون بين الأديان والثقافات والتعايش والأخوة الإنسانية”.

وأعرب عن خالص امتنانه لفضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر الشريف رئيس المجلس ولجميع أعضاء المجلس على الثقة التي أَوْلوها له، مؤكدا أن النشاط المشترك في إطار المجلس سيأتي بمساهمة إيجابية لما فيه خير الإسلام والمسلمين.

جدير بالذكر أن مجلس حكماء المسلمين هو هيئة دولية مستقلة تأسست في 21 رمضان من عام 1435 هـ، الموافق 19 يوليو عام 2014 م، ويهدف إلى تعزيز السِلم في المجتمعات المسلمة، وتجمع ثلَة من علماء الأمَة الإسلاميَة وخبرائها ووجهائها ممن يتسمون بالحكمة والعدالة والاستقلال والوسطية.. ويتخذ المجلس من العاصمة الإماراتية أبو ظبي مقرا له.

 

التعليقات مغلقة.