موقع الشرقية نيوز موقع اخبارى شامل جميع الاخبار الحصرية.

وزارة الزراعة.. الموظفون يمنعون رئيس حماية الأراضي من دخول مكتبه

حالة من الجدل شهدتها أروقة وزارة الزراعة الأسبوع  قبل الماضى، بسبب القرار الذى اتخذه رئيس إدارة حماية الأراضى بالوزارة بشأن وقف صرف الحوافز للعاملين بالإدارة لمخالفتها للقانون.

القرار قوبل بالرفض من جانب العاملين فى الوزارة والذين نظموا وقفات احتجاجية داخل إدارتهم بالدقى، ومنعوا رئيس الإدارة المهندس سعد عامر من دخول مكتبه ومزاولة عمله طوال الأسبوع الماضى بعد أن اتخذ الأخير مجموعة من الإجراءات التنظيمية لإصلاح الأوضاع المالية والإدارية داخل الإدارة، وهى الأزمة التى انتهت باستدعاء الشرطة لفض التجمهر، وتحرر بها محضر إدارى رقم 2124 فى قسم الدقى.

وكشفت مصادر بوزارة الزراعة أن “عامر” لم يتمكن إلى الآن من دخول مكتبه رغم تصعيده للأزمة إلى أعلى القيادات بالوزارة واستدعاء الشرطة التى لم تتمكن من فض وقفة الموظفين، بعد استدعائها من جانب “عامر” يوم الثلاثاء الماضى، لتبقى الإدارة بؤرة مشتعلة داخل الوزارة.

وأكدت المصادر أن الموظفين خالفوا القانون وعطلوا عمل الإدارة لمدة أسبوع ومنعوا موظفا عاما من أداء مهام عمله بسبب مطالب فئوية تستند إلى أوضاع خاطئة كانت سائدة فى الإدارة خلال الفترات الماضية، منوهة بأن عامر قدم مذكرة إيضاحية لوزير الزراعة السيد القصير حول أسباب التجمهر ومبررات القرارات التى تم اتخاذها بغرض إصلاح بعض الأوضاع غير الجائزة داخل الإدارة، وأهمها النظر فى الحوافز المالية التى يحصل عليها بعض الموظفين شهريا رغم حصولهم على إجازات مرضية لأكثر من 3 سنوات.

وأكد المصدر أن المذكرة وجهت الاتهام لقيادات بالإدارة، إلى جانب قيادات أخرى بالوزارة بتحريض العاملين بالإدارة على التظاهر ومنع عامر من مزاولة عمله، مشيرًا إلى وجود عدة دوافع للموظفين الذين نظموا الوقفة الاحتجاجية، والتى تتمثل فى وجود صلة قرابة تجمع الموظفين المستفيدين من الحوافز المنصرفة بالمخالفة للقانون مع بقية الموظفين المتجمهرين بالإضافة إلى أن هناك قرابة 50 موظفا بالإدارة تجمعهم صلة قرابة مختلفة بين قرابة من الدرجة الأولى أو الدرجة الثانية وعلاقات نسب.

ولفت المصدر إلى أن “عامر” رفض خلال الشهر الماضي التوقيع على أي استمارات بمكافآت للعاملين بالإدارة قبل مراجعة الوضع المالى للإدارة بشكل كامل لا سيما بسبب ترهل الوضع المالى للحسابات الخاصة بالإدارة والتى وصلت إلى مداينة الموظفين.

التعليقات مغلقة.

مصر فور