موقع الشرقية نيوز موقع اخبارى شامل جميع الاخبار الحصرية.

محمد جميل: المناوره فى ترشح سامح عاشور نقيبا عاما للمحامين .

بعض الملاحظات علي اعلان سامح عاشور ترشحه نقيبا عاما للمحامين :

اولا:

لم يرق لى ولكثير من المحامين طريقة مايسمى بالمناوره فى اعلان الترشح حيث بدأت…..

وقبل الشهر الكريم حمله ممنهجه من انصار النقيب السابق لتعلن عدم ترشحه لمقعد النقيب الشاغر وان

جحافل من المحامين تتوافد على مكتب سيادته لتثينه عن ذلك ثم بعدذلك يحدث ماهو متوقع ويعلن سيادته

فى حفل افطاره ترشحه للمنصبوبغض النظر عن علاقتى بسيادته وتقديرى له.

الا ان طريقة المناوره فى اعلان الترشح طريقه قديمه وعفى عنها الزمن ولاتليق بسن وحجم الاستاذ سامح

 

فالمحامون يكرهون من يستخف بعقولهم ..فمعلوم للقاصى والدانى منهم مدى تمسك سيادته بالعوده

للمنصب منذ اعلان النتيحه من عامين سابقين وحتى اليوم فالجميع متابع ومشاهد لما يحدثو لماذايحدث؟

وكيف يحدث؟

ثانيا :

التغنى بمقولة نقيب الضروره ..هى اقتباس فى غير محله ..فهذه الكلمه مقتبسه من المرحوم الكاتب/

محمدحسنين هيكل واعتقد ايضا ان النقيب /سامح اكبر من ان يكون ذلك اذ ان الضروره دائما استثناء

وللضروره احكام استثنائيه شرعا وقانونا ..

وانى ارى ان ا/سامح اكبر من ان يكون مجرد قائد لظرف استثنائى تنتهي مهمته بنهاية الظرف.

ثالثا:

عدم الالتزام بأعلان الترشح فى ميعاده الذى سوف تحدده اللجنه المشرفه هو ايضا سقطه فكان يجب

الانتظار الى اعلان مواعيد الترشح من قبل اللجنه.

 

هذا والله على ما اقول شهيد مجرد رأى بغض النظر عن رأى وشهادتى فى حق النقيب السابق .

التعليقات مغلقة.

مصر فور