موقع الشرقية نيوز موقع اخبارى شامل جميع الاخبار الحصرية.

نائب رئيس الاتحاد العربي للاقتصاد الرقمي: سرعة الإنترنت في مصر تضاعفت 3 مرات خلال أخر 3 سنوات

قال الدكتور عبدالوهاب غنيم نائب رئيس الاتحاد العربي للاقتصاد الرقمي، إن الكوميسا تتكون من 21 دولة بناتج محلي إجمالي يقترب من تريليون دولار، لكن حجم التجارة البينية لهذه الدول ضعيف جدا.

وأضاف غنيم – خلال حواره ببرنامج “صباح الخير يا مصر”، المُذاع على القناة الأولى-: “نتمنى رفع الاستثمارات بين دول الكوميسا من 35 مليار دولار إلى 100 مليار دولار، ومن أجل القيام بهذه الزيادة فإننا في حاجة إلى منظومة الاقتصاد الرقمي، وهو التطبيقات المبنية على الإنترنت”.

وتابع  نائب رئيس الاتحاد العربي للاقتصاد الرقمي، أن هناك مسافات بعيدة وحواجز بين بعض الدول في الكوميسا، كما لا توجد موانئ كافية لأن بعض الدول لا تطل على البحار، وبالتالي فإن الحل يكون الدخول في منظومة الاقتصاد الرقمي، أي التصدير والاستيراد من خلال منصات التجارة الإلكترونية، ويجب تطوير البنية التحتية التكنولوجية.

وأشار عبدالوهاب غنيم، إلى أن الجهات الحكومية في مصر كانت تعمل كجزر منعزلة لكن الرئيس السيسي وجه بتوحيد قواعد البيانات المنتشرة في الوزارات، حيث أنشئت في مواعيد وتكنولوجيات وأشكال مختلفة، وبالتالي فإن تحقيق التكامل بينها لم يكن سهلا: “لربط أكثر من 100 قاعدة بيانات كان يجب إعادة هندسة الإجراءات الخدمات التي تقدمها، بعدها كان لا بد من توفير إنترنت فائق السرعة، لذلك حققت مصر طفرة في سرعة الإنترنت، فقد كانت 5 ميجا بت في الثانية منذ 3 سنوات، وتطورت في المدن إلى 40 ميجا بت في الثانية، أي أنها تضاعفت 8 مرات خلال 3 سنوات، لكنها معقولة وليست كافية، حيث تبلغ سرعة الإنترنت في المدن الذكية الجديدة ما يتراوح بين 100 إلى 200 ميجا بت في الثانية وهي السرعات العالمية”.

اترك رد