موقع الشرقية نيوز موقع اخبارى شامل جميع الاخبار الحصرية.

الرئيس يوجه بالانتقال للحى الحكومى بالعاصمة الإدارية ديسمبر المقبل

تابع الرئيس عبدالفتاح السيسى مع الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، والدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، الموقف التنفيذى لمجمل المشروعات القومية للوزارة على مستوى الجمهورية، خاصةً فيما يتعلق بالعاصمة الإدارية والمدن الجديدة، وقطاعات الطرق والمرافق والإسكان.

 

ووجه الرئيس، الحكومة، بالبدء في الانتقال الفعلى للحى الحكومى بالعاصمة الإدارية، اعتبارًا من ديسمبر المقبل، لبداية العمل لفترة انتقالية تجريبية لمدة 6 أشهر، عقب انتهاء المرحلة التجهيزية الحالية لمقار ومنشآت الحى.

 

واطلع الرئيس على مستجدات العمل في مشروع التجلى الأعظم فوق أرض السلام بسيناء، في محيط جبلى موسى وسانت كاترين، ووجه بالاهتمام بكافة التفاصيل التنفيذية للمشروع اتساقًا مع مكانة تلك البقعة المقدسة من أرض مصر، ولتقديمها للإنسانية والشعوب في أنحاء العالم على النحو الأمثل، تقديرًا لقيمتها الروحية الفريدة التي تنبع من كونها حاضنة للأديان السماوية.

 

وتابع المشروعات الجارية لتطوير منطقة القاهرة التاريخية، والتى تهدف لاستعادة الوجه الحضارى للقاهرة، وجعلها منطقة جذب سياحى وترفيهى وثقافى، بما فيها عملية التطوير الجارية في حديقة عين الصيرة والمناطق المحيطة بها، فضلًا عن تطوير منطقة مثلث ماسبيرو، إلى جانب المراحل التنفيذية لإقامة مشروع «ممشى أهل مصر»، والذى يُعد أحد المشروعات الترفيهية والسياحية المهمة، والتى ستزيد من نسبة المسطحات الخضراء على ضفتى كورنيش النيل.

 

وعرض وزير الإسكان سير العمل بمدينة العلمين الجديدة، وما تضمه من مشروعات مثل الأبراج والمدينة التراثية والحى اللاتينى والمنطقة الترفيهية والطرق وجامعة العلمين الدولية للعلوم والتكنولوجيا، بالإضافة لعرض الموقف التنفيذى للمرافق والمنشآت والخدمات بمدينة المنصورة الجديدة، بما فيها الجامعة ومدارس التعليم الأساسى والأحياء السكنية والكورنيش.

 

كما تناول وزير الإسكان جهود الوزارة في إطار المشروعات المتعلقة بمبادرة «حياة كريمة»، خاصةً في قطاعات الصرف الصحى والمياه ومحطات المعالجة.

 

وعرض رئيس مجلس الوزراء نتائج الزيارة التي قام بها مؤخرًا لمدينة دبى، على رأس وفد من الوزراء والمسؤولين، والتى شهدت عدة لقاءات مع المسؤولين الإماراتيين، فضلاً عن تفقد جناحى مصر والإمارات بمعرض «إكسبو 2020 دبى».

 

واستعرض تطوير منظومة المصارف في الدلتا ومعالجة مياه الصرف الزراعى، للاستفادة من المياه التي تفقد ويتم تصريفها في البحيرات والبحر المتوسط، في إطار استراتيجية الدولة لتعظيم الاستفادة من موارد المياه وزيادة رقعة الأراضى الزراعية.

 

في سياق مواز، عقد رئيس مجلس الوزراء، اجتماعا؛ لمتابعة الموقف التنفيذى لمشروعات العاصمة الإدارية الجديدة، بحضور الدكتور عاصم الجزّار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، واللواء أحمد زكى عابدين، رئيس شركة العاصمة الإدارية الجديدة، واللواء إيهاب الفار، رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، واللواء أحمد شيحة، مساعد رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، والمهندس عبدالمطلب عمارة، نائب رئيس هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، والمهندس شريف الشربينى، رئيس جهاز العاصمة الإدارية، والمقدم السيد علام، بالهيئة الهندسية للقوات المسلحة.

 

وقال رئيس الوزراء إن الاجتماع يأتى لمتابعة توجيهات الرئيس السيسى، بأن تبدأ الوزارات في الانتقال التدريجى للحى الحكومى بالعاصمة الإدارية الجديدة، نهاية ديسمبر المقبل، بحيث يتم التشغيل التجريبى للمبانى الحكومية، واختبار الأنظمة الإلكترونية المختلفة لمدة 6 أشهر، مؤكدا أنه تتم متابعة الموقف التنفيذى للمشروعات المختلفة بالعاصمة الإدارية بصفة دورية.

 

وخلال الاجتماع تم استعراض الموقف التنفيذى لمشروعات: الأحياء السكنية، ومنشآت الوزارات بالحى الحكومى والبالغ عددها 34 منشأة، ومبنى مديرية أمن العاصمة، ومبنى الإدارة والتشغيل، ومبانى السنترال، فضلاً عن حى المال والأعمال، ومدينة المعرفة، والمحطة المركزية للحافلات، ومركز مصر الثقافى الإسلامى.

التعليقات مغلقة.

مصر فور