موقع الشرقية نيوز موقع اخبارى شامل جميع الاخبار الحصرية.

نواب: نشكر وزير النقل وندعمه بكل مايطلبه من قوانين وقرارات

علق أعضاء مجلس النواب على ما أورده وزير النقل في بيانه أمام البرلمان، فقد قال النائب أحمد العوضي رئيس لجنة الدفاع: “أشكر وزير النقل على البيان الشامل الذي تناول كل الجوانب والجهود التي قامت بها الدولة فيما يخص تطوير جميع القطاعات الموجودة لدى الوزارة”.
وتابع خلال الجلسة العامة التي تشهد حضور وزير النقل كامل الوزير: “أشفق على وزير النقل من حجم المهام الملقاة على عاتقه، أقدر تحمله للمسؤولية الوطنية، النواب يدعموك، وكل ما تطلبه من قوانين وقرارات هي واجبة التنفيذ، لكي ننهض بقطاع السكك الحديدية”.
واستطرد: “لدينا قطار سريع وكهربائي ومونوريل بالإضافة لتطوير السكك الحديدية، وهي مشروعات تمثل نقلة حضارية في سبيل بناء مصر الحديثة”، مضيفا: “قدمت لمصر الكثير قبل تولي مسؤولية وزير النقل وأنت رئيسا للهيئة الهندسية، قمت بأعمال مشرفة ونشكرك عليها”.
فيما قال النائب محمد الفيومي، إنه يقدم التعازي لمصابي وضحايا الحوادث في سوهاج وطوخ، موضحا “خطة وزير النقل طموحة وممتازة، ونقدرها، ولكن هناك بعض الملاحظات البسيطة على حادث طوخ: فوجئت أن بيان وزارة الصحة يحتوي أرقاما للضحايا، وبيان النيابة به أرقام أخرى، وأثق أن بيان النيابة أصح وأدق”.
وتابع: “يجب أن تكون تصريحات الحكومة دقيقة، خاصة أننا في زمن الجائحة، وأرقام وزارة الصحة توحي بأنه لا يوجد مشكلة، وفي المقابل أحيي صراحة وزارة النقل، ويجب أن يكون هذا هو المنهج الذي نريده”.
واستطرد: “أدعو لك من كل قلبي أن يوفقك الله في المهمة الثقيلة، والميراث الذي نعاني منه منذ سنوات طويلة، نحن معك ونؤيدك”.
أما ممثل الهيئة البرلمانية لحزب النواب أحمد خليل خير الله، قال: “نحن أمام تحدي مع ضمائرنا، وما أسهل أن نتبع سياسة كبش الفداء، وأن نقول كلام يرضي الجميع داخل دوائرنا، ولكن صعب أن نقبل بأن يكون ذلك على حساب الوطن، فنحن أمام وزارة اختفى فيها الثقب الأسود، كنا نسأل قديما عن السبب وراء كارثة ما فندخل في ثقب أسود، لا نعرف السبب ولا مصير ما جرى وتم، لكننا الآن أمام وزير يتحدث بوضوح، وكلام الوزير مطابق لكلام النيابة العامة، أمام فرصة تاريخية لإصلاح المرفق، وأكبر مشكلة إن المجلس يمثل ضغط على الجهة التنفيذية، فيتم تعطل منظومة الإصلاح بسبب هذا الضغط، يجب أن نقف بجانب الوزير بجدية”.
واختتم: “نحن دولة صغار موظفين، والثقب الأسود، وعلينا أن نحافظ على وزارة نقل خالية من ذلك، وكنت قد جهزت كلمة من 6 نقاط، وجدت أن الوزير تطرق لها كاملة”.
أما النائب إيهاب منصور، قال: “نرى جهودا تبذل لا يمكن إنكارها، ولكن أيضا نرى تكرار لحوادث أودت بأرواح كثير من المصريين، وهو مايعني وجود خطأ ما، علينا الاعتراف به، وإن لم نقر بالأخطاء فلن يكون هناك إصلاح، ولو كان هناك سيستم قوي يمنع الحوادث لما رأينا الحوادث الأخيرة، وسمعنا بإقالة العديد من المديرين، ولماذا لايتم إقالة القيادات قبل الحوادث”.
واستطرد: الخطة الزمنية للتطوير تعاني تأخيرات كثيرة بما يؤدي لتأخيرات في مصالح المواطنين، لا أخفي عليك أن كثير من النواب يتعامل بالقطارات، ونواب ينزلون من قطار متوقف للحاق بميعاد هام، ومحطة الجيزة في خبر كان، الأمر في منتهى السوء، ونماذج التخريب يجب مواجهتها بشدة.
بعده قدم عاطف المغاوري، رئيس الهيئة البرلمانية لحزب التجمع العزاء في ضحايا كل حوادث الطرق والقطارات، وتابع: وزير النقل قلت بشأنه سابقا أنه ينتمي لجيل البنائيين العظام، ولن أناقض نفسي وأدعي عكس ذلك عقب الحوادث الأخيرة، ولكن قطاع السكك الحديدية به إهمال وفساد، ولماذا خرج كل من تسبب في ذلك دون عقاب.
وتساءل: أين دور شرطة النقل، أنا أسافر يوميا بالسكك الحديدية، وفي تعقيبي على البيان السابق والآن أؤكد أن أموال السكك الحديدية قد تم نهبها.
فيما ذهب عبدالمنعم إمام، إلى أن الوزير تولى المسؤولية بعد مطالبات شعبية، لكن بوضوح شديد هناك ملاحظات هامة الآن، تتعلق بأن هيئة السكك الحديدية وصلت خسائرها 12 مليار جنيه، هناك ألف جرار في السكك الحديدية، الأولوية القصوى كان يجب أن تكون للسلامة، ولماذا لايصنع شباب مصر صندوق أسود، لماذا لايكون هناك كاميرا مراقبة لمراقبة مايحدث داخل الكابينة. يجب وضع خطة واضحة للسلامة المهنية.

التعليقات مغلقة.