مايحدث بحق كمبوند دار مصربالعاشر من رمضان والمدن الاخري….جريمةتوجب محاسبةالمسئول عنها

168

قبل «3» أعوام ونصف العام كانت وزارة الإسكان تتباهى في جميع وسائل الإعلام بـ «مشروع دار مصر» للإسكان المتوسط، وبعد مرور هذا الوقت، شعر الحاجزون بالمشروع أنهم في ورطة كبيرة، بسبب جملة المشاكل التي تحيط بالمشروع، دون وجود حل من جانب المسئولين، حيث بات مسئولو وزارة الإسكان يتهربون من الحديث عن هذا المشروع العملاق بمرحلتيه الأولى والثانية.

وكشف عدد كبير من الحاجزين بمشروع دار مصر للإسكان المتوسط، عن ظواهر سلبية كثيرة وفي منتهى الخطورة، تهدد مشروع دار مصر، لعلى أخطر هذه الظواهر أن بعض العمارات غير مطابقة للمواصفات، فضلًا عن سوء التشطيبات الداخلية والخارجية للعمارات والوحدات السكنية.

ونرصد عبر السطور القادمة أخطر الظواهر السلبية التي تهدد مشروع دار مصر، عبر ألسنة الحاجزين بالمشروع، على أمل أن ينتبه القائمون على المشروع لتلك الصرخات، وإنقاذ ما يمكن إنقاذه بأول مشروع سكني يخدم الطبقة ذات الدخل المتوسط.

أولا:

يعاني  ملاك دار مصر  من العديد من المشاكل منذ بداية الإقامه بالكمبوند لم يجدوا لها حلول أو رد فعل من القائمين على الأمر، منها على سبيل المثال لا الحصر:

– الخدمات الخاصه بالعمارات و التي لم تعمل رغم الإقامة و التواجد، مثل تعطل الأسانسيرات كثيرامما يعرض حياة السكان للخطر وعدم تشغيل الأسانسيراتفي بعض العمارات، وعدم وجود أقفال إلكترونية للعمارات، وعدم توصيل كابلات التليفونات للعديد من العمارات حتى تاريخه.

– اللاند سكيب يتعرض لإهمال و موت للزراعات؛ بسبب عدم العناية وعدم التسميد و عدم إحلال و تجديد النباتات التي تعرضت للموت.

– توقف منظومة الأمن الخاصة بالبوابات الألكترونية دون سبب حقيقى .

– عدم إنشاء صرف للأمطار على أسطح العمارات وهو ما يجعل الادوار العليا بالعمارات مهددة.

– وأكد  الحاجزين بدار مصر في الشكوى ان مستوى التشطيب سيئ جدا من قبل بعض شركات المقاولات فالدهانات عشوائية والأرضيات مكسرة، والألوميتال مكسر قطع صغيرة وغير مثبت بطريقة جيدة، كما أن أسلاك الكهرباء غير موجودة، والسباكة بتسرب وحديد البلكونات غير أمن لأن ارتفاعه منخفض.

ثانيا:

آمن الجميع بضرورة ” وجود إتحاد شاغلين”  يحمي ممتلكات الملاك و يتابع أداء الشركات العامله و يعيد تقيمها في ظل وجود ملاك تعمل في مختلف التخصصات الهندسية و الماليه و القانونيه

و يتابع أوجه الصرف من طرف شركة إدارة جمعت بين دار مصر و سكن و الإسكان الإجتماعي في شركة واحدة .

تحرك جموع الملاك وجمعوا توقيعات وصلت المئات على الأرض و الالاف عبر وسائل التواصل المختلفه لمخاطبة جهاز مدينة العاشر من رمضان في بدأ إجراءات تشكيل جمعية عمومية.

و بالفعل حدثت إجتماعات تنسيقية في حضور عدد كبير من الملاك في مقر جهاز المدينة….

ثم بدأت قوي لها مصالح خاصه داخل الجهاز ضد رغبة الأغلبيه في تشكيل إتحاد شاغلين.

وبرفض تشكيل إتحاد للشاغلين و تغليب الأقلية على الأغلبية المُطلقة لجموع الملاك في مسرحية هذلية جديدة و سَعي لهدم حلم الجميع في مجتمع محترم له ضوابط و شكل قانوني يحمي و يتابع و يراقب بصوره رسميه كل ما يدور داخل كمبوند دار مصر٠

السيناريو القادم….

ليس لأحد حق محاسبة شركة الإداره .

لك مشكلة إشتكي و أستنى زي مبيحصل دلوقتي و متسألش عن مرافق و لا خدمات… الكل شارب المر بسببها و الرد معروف و الأداء معروف ٠

ليس لكم حق مراقبة أوجه الصرف و لا مراجعة عقود الشركات العامله و لا تقييم أدائها ٠

و ليس لك حق الإشتراك في إدارة مكان تملكه شكلاً و مضموناً ٠

ما حدث جريمة في حق المكان بكل المقاييس ٠

طوق النجاة :

1- البحث عن كل السبل القانونية في تشكيل كيان يتابع و يراقب و يقيم كل ما يدور في الكمبوند 

2- إشتراك مجموعة منتخبه في إدارة المكان ٠

3- تشكيل لجنة لحصر كل مخلفات الكمبوند و تقييم المرافق و الشركات العامله و مخاطبة وزير الإسكان و رئيس هيئه المجتمعات العمرانية بها ٠

4- تصعيد كل المخالفات الي هيئة الرقابة و النيابة الإدارية ٠

5- لا يوقع الحاجز على محضر استلام الوحدة إلا بعد معاينتها والتأكد من أعمال التشطيبات.

6- يمكن إحضار فني لمراجعة أعمال الكهرباء والمياه والنوافذ والأبواب والتأكد من أنها بحالة جيدة وتصلح للاستخدام.

7- حال وجود أي مشكلة أو عيب يتم إبلاغ جهاز المدينة عن شركة المقاولات المسئولة.

8- إذا وجد الحاجز أي عيوب في التشطيبات لابد أن لا يوقع على محضر الاستلام حتى يتم إصلاح هذه المشكلات.

9- يتم تسجيل المشكلات الموجودة في الوحدة بشكل مفصل وتسليم هذا التقرير إلى المهندس المسؤول عن التسليم والذي يتبع جهاز المدينة.

10- يتم تعيين مهندس مسؤول للإشراف على أعمال الإصلاح ولابد من التواصل معه باستمرار للتأكد من جودة الإصلاحات.

11- في حالة عدم الاستجابة من الجهاز أو المديرية يتم التقدم بشكوى رسمية للصندوق موثقة بصور للوحدة السكنية.

12- إذا كانت المشكلة مستمرة سيتم مخاطبة الجهاز لإصلاح العيوب أو تغيير الوحدة للعميل بنفس ميزة التخصيص.

13- عقب تأكدك من معالجة كافة الملاحظات يتم التوقيع على محضر الاستلام، واستلام خطابات المياه والكهرباء والغاز.

والله الموفق والمستعان

التعليقات مغلقة.