متحدث الري يطالب المواطنين بالإبلاغ عن حالات إلقاء القمامة في الترع

37

قال المهندس محمدغانم، المتحدث الرسمي باسم وزارة الري والموارد المائية، إن مشروع تبطين الترع يتطلب مجهودًا كبيرًا، فضلًا عن أن تكلفته تصل إلى ملايين الجنيهات.
وأضاف خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «صالة التحرير» الذي تقدمه الإعلامية عزة مصطفى عبر فضائية «صدى البلد»، مساء السبت، أن تكلفة تبطين كيلو متر واحد من الترع تصل إلى نحو 3 ملايين جنيه، مؤكدًا أن قيادات ومهندسي الوزارة قائمين على تنفيذ ومتابعة المشروع.
وأشار إلى استمرار العمل في تبطين ما يقرب من 6800 كيلومتر من أصل 7 آلاف كيلومتر من الترع بالمرحلة الأولى من المشروع، مناشدًا المواطنين بضرورة الحفاظ على ما يتم إنجازه.
وعن إلقاء بعض المواطنين القمامة في إحدى ترع محافظة الجيزة، تابع: «بعض المواطنين للأسف لما يرموا القمامة في الترع التي تم تأهيلها يبقى إحنا كدا بنرجع لنقطة الصرف»، ذاكرًا أنه هذه الترعة قريبة من البدرشين.
ولفت إلى المسؤولية المجتمعية من جانب المواطنين في الحفاظ على الترع المؤهلة، مشيرًا إلى تخصيص رقم مخصص لاستقبال شكاوى إلقاء القمامة بالترع وهو «01068800587».
وناشد المواطنين بالتواصل مع الوزارة على هذا الرقم عند رصدهم لأي حالة إلقاء قمامة بالترع على مستوى الجمهورية، مضيفًا أن قانون الموارد المائية والري الجديد المطروح أمام مجلس النواب في الوقت الحالي يتضمن العديد من العقوبات لمثل هذه التعديات على أي مجرى مائي.
وذكر أن التعدي على المجاري المائية بإلقاء القمامة بها جريمة من الممكن أن يتحول إلى كارثة في حالة انسداد إحدى الترع أو تعطل محطات الرفع، ما سيعمل على غرق المنازل والأراضي الزراعية.
وأوضح أن أعمال تبطين ترعة سقارة التي تم تعدي عليها بإلقاء قمامة بها انتهت منذ 10 أيام فقط، مضيفًا أنه تم وضع منظومة متكاملة للتعامل مع المخلفات وسيتم تطبيقها قريبًا في محافظة البحيرة.
وأزالت حفارات وقلابات الإدارة العامة لري الجيزة، أمس الجمعة، تراكمات القمامة من ترعة سقارة البحرية التي انتهت وزارة الموارد المائية والري من تبطينها مؤخرا.
وأكدت وزارة الموارد المائية والري، أنه فور تداول الصور جرى توجيه الحفارات إلى الترعة اليوم الجمعة لتطهيرها من القمامة، مناشدة الأهالي بعدم إلقاء القمامة في الترع حتى لا تتسبب نواتج القمامة في انسداد المجرى المائي وإعاقة حركة سير المياه.

التعليقات مغلقة.