السودان يتهم إثيوبيا بالسعي لزرع الفتنة وإثارة أزمات حدودية

18

- Advertisement -

أكد ‏مجلس السيادة السوداني الانتقالي، اليوم الثلاثاء، أن قرار استعادة أراضي السودان من إثيوبيا عائد للدولة وليس للمكون العسكري.

واتهم عضو المجلس السيادي الانتقالي ‏الفريق ياسر عطا إثيوبيا بمحاولة زرع الشقاق بين المؤسسة العسكرية والمدنية بالسودان، وفق قناة العربية.

وكشف ‏الفريق ياسر عطا عن معلومات لديهم بشأن وجود قوات إريترية على حدود السودان بزي عسكري إثيوبي.

‏وقال عضو المجلس إن القوات السودانية سيطرت على المنافذ البرية مع إثيوبيا، مشيرا إلى أنهم لا يستهدفون المدنيين على الحدود وإنما العصابات التي تنهب قرى السودان.

وأوضح أن إثيوبيا تهرب من مشاكلها الداخلية بإثارة أزمة الحدود، مشيرا إلى أن السودان سيذهب للتحكيم الدولي حول منطقة الفشقة إذا اضطروا لذلك ومستنداتهم تدعم حقهم في هذه الأرض.

اترك رد