دراسة: طريقة ترتيبك لسريرك تكشف عن شخصيتك

36

- Advertisement -

أظهرت دراسة حديثة أن الأشخاص الذين يرتبون أسرتهم يوميًا هم أكثر نظافة وصحة وانفتاحًا، كما أنهم يتمتعون بنوم أفضل من أولئك الذين يتركون اللحاف والملاءات غير مرتبين.

واستطلع باحثون آراء ألفي بالغ ووجدوا أن مدى تنظيم أسرتنا يكشف الكثير عن شخصياتنا، وفقا لموقع “ستادي فايندس”.

على سبيل المثال وجد الاستطلاع أن الكثير من الأشخاص الذين لا يرتبون أسرتهم في الصباح يستمتعون بمشاهدة الأفلام الكوميدية، ويستمعون إلى موسيقى الروك، ويغفون المنبه قبل النهوض. أما أولئك الذين لديهم أسرّة مسيّرة هم أيضًا أكثر عرضة لشغل وظيفة في المجالات التجارية والمالية، وغالبا ما تميل شخصياتهم إلى السخرية، وتقلب المزاج والخجل والفضول.

من ناحية أخرى من المرجح أن يكون أولئك الذين يرتبون أسرتهم يعملون في مجالات الصحة أو التكنولوجيا، ويستمعون إلى موسيقى الجاز، ويستمتعون بمشاهدة الأفلام الرومانسية ويستيقظون دون إنذار، كما تم وصفهم بأنهم أكثر ميلا إلى المغامرة، وبأنهم واثقين واجتماعيين.

وكان مرتبو الأسرة أكثر ميلًا إلى ممارسة الرياضة بانتظام وتناول نظام غذائي صحي وأكثر اهتماما بالنظافة، وأكثر استمتاعا بالطهي بنسبة 10%، ولكن لم يكونوا أكثر عرضة لمشاهدة التلفزيون أو الأفلام.

يقول لوجان بلوك؛ مدير المحتوى في سليبوبوليس: “على الرغم من أنه من المثير للاهتمام دراسة الاختلافات بين الأشخاص الذين يرتبون أسرتهم والأشخاص الذين لا يرتبونها، فإن الاختلافات تتضاءل من حيث الأهمية للحصول على نوم جيد ليلا، فقد أظهرت النتائج وباء فقدان النوم الذي يواجهه الكثير من الأمريكيين، فالنوم مهم لصحتنا العقلية والجسدية ومع ذلك فإن المواطن الأمريكي العادي يحصل على 6 ساعات ونصف فقط في الليلة.

بالنسبة لأولئك الذين يرتبون أسرتهم يوميًا ، يقول 42% أن شريكهم يشجعهم لفعل ذلك.

ومن بين النتائج الأكثر غرابة، كان الأشخاص الذين لا يرتبون أسرتهم أكثر عرضة لنكثهم بوعدهم، كما أنهم لا يحظون بالكثير من الأصدقاء.

 

اترك رد