بسبب الضحك.. مجدي الهواري يكشف عن مشهد تم إعادة تصويره 17 مرة في فيلم «الناظر»

75

- Advertisement -

كشف المخرج والمنتج مجدي الهواري، عن أحد مشاهد فيلم “الناظر” إخراج شريف عرفة، تم تصويره 17 مرة بسبب نوبة ضحك للفنان الراحل علاء ولي الدين، وانتقلت العدوى إلى الفنان محمد سعد ثم إلى الفنان أحمد حلمي، قبل أن يصاب الجميع بكريزة ضحك لمدة نصف ساعة.

وقال مجدي الهواري، عبر حسابه بموقع “فيسبوك” أن السبب في هذا الضحك، كان “افيه” خرج بشكل عفوي أثناء التصوير من الفنان الراحل حسن حسني، عندما قال “يا أستاذ لمبي لمب نفسك شوية”.

الفيلم الذي كتبه أحمد عبدالله، وشارك في بطولته هشام سليم، وبسمة، وسامي سرحان، وحجاج عبد العظيم، ويوسف عيد، تدور أحداثه حول عاشور صلاح الدين (علاء ولي الدين) ناظر مدارس عاشور الذي أنجب ولد يدعي صلاح (علاء ولي الدين) وهو ابن جواهر المرأة التي يجسدها علاء ولي الدين أيضا، وقد تسبب موت عاشور في انهيار مدرسته فاضطر صلاح لأن يتولى إدارة المدرسة بدلًا من أبيه ويتورط في علاقات كوميدية مع شخصيتي عاطف (أحمد حلمي) واللمبي (محمد سعد) وقام صلاح بالزواج من وفاء معلمة الموسيقى (بسمة) لينجب طفلًا آخر يواصل مسيرة العائلة.

التعليقات مغلقة.