وزير التعليم العالي يهنئ الدكتورة هدي المراغي لحصولها على أرفع “وسام مدني” في كندا

49

يتقدم الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، بالتهنئة للدكتورة هدى المراغي أحد النماذج المشرفة للجالية المصرية في كندا؛ لحصولها على أرفع “وسام مدني” في كندا من الحاكم العام الكندي جولي باييت؛ نظير إسهاماتها في مجال التصنيع والهندسة الميكانيكية داخل وخارج كندا.

وأكد الدكتور خالد عبدالغفار أن هذا الإنجاز ليس بجديد على أبناء مصر في الخارج، الذين يعدوا نماذج مشرفة يحتذى بهم في الداخل والخارج، معربا عن فخره بأن تصبح الدكتورة هدى المراغي أول مهندسة وأول امرأة في “وندسور” تحصل على وسام كندا، منذ إنشائها في عام 1967.

 

وتعد الدكتورة هدى المراغي، باحثة مشهورة ورائدة في مجال هندسة الإنتاج والتصنيع، وهي أحد رواد أنظمة التصنيع على مستوى العالم، ومهدت ببحثها الرائد الطريق لبحوث جديدة في التطور المشترك للمنتجات وأنظمة التصنيع باستخدام مبادئ محاكاة التطور في الطبيعة، كما قامت بمساهمات هائلة في نماذج أنظمة التصنيع الحديثة ومرونتها وقابليتها للتغيير، كما عملت على تغيير طرق تصميم المصانع المتقدمة وتشغيلها حاليًا وتحسين إنتاجيتها.

 

الجدير بالذكر أن الدكتورة هدى المراغي حصلت على بكالوريوس الهندسة من جامعة القاهرة وحصلت على درجتي الماجستير والدكتوراه من جامعة “ماك ماستر” في كندا، وتم تعيينها كأول عميدة للهندسة في كندا، كما حصلت على “وسام أونتاريو”، وهو أعلى وسام يمكن أن يحصل عليه مدني في مقاطعة أونتاريو خلال عام 2016، كما حصلت على درجة الدكتوراه الفخرية من جامعة تشالمرز في السويد، وحصلت على درجة الزمالة في كل من، الجمعية الملكية الكندية والأكاديمية الملكية السويدية للعلوم، والأكاديمية الكندية الهندسة، والأكاديمية الدولية لهندسة الإنتاج والجمعية الكندية للهندسة الميكانيكية وجمعية مهندسي التصنيع.

 

التعليقات مغلقة.