التخطي إلى المحتوى
محافظ الشرقية يُشدد على التنسيق بين القطاعات الطبية المختلفة لمواجهة كورونا..

أكد الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية خلال ترأسه إجتماع المجلس التنفيذى للمحافظة على ضرورة التطبيق الحاسم للإجراءات الإحترازية والوقائية المتخذة لمواجهة الأمراض والأوبئة ، وإستمرار التنسيق والتكامل بين القطاعات الطبية المختلفة لتوفير أوجه الرعاية الصحية والعلاجية اللازمة لحالات الإشتباه بفيروس كورونا، وتطبيق البروتوكولات العلاجية طبقاً لإرشادات منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة المصرية ، وذلك للحد من انتشار الفيروس والتغلب عليه.

حضر الإجتماع الدكتور أحمد عبد المعطي  والمهندسة لبنى عبد العزيز نائبي  المحافظ ، و الأستاذ سعد الفرماوي  السكرتير العام والمهندس محمد الصافي السكرتير العام المساعد و اللواء السعيد عبد المعطي الخبير الوطني للتنمية المحلية ومستشار المحافظ للمشروعات و المستشار العسكري للمحافظة ، ومديري المديريات الخدمية  ورؤساء المراكز و المدن و الأحياء ومديري الإدارات النوعية بالديوان ، وذلك بقاعة الإجتماعات بالديوان العام.

وجه المحافظ وكيل وزارة الصحة بتكثيف المتابعة الميدانية والحملات على المستشفيات للتأكد من  إنتظام العمل وتواجد الأطقم الطبية وتوافر المستلزمات الطبية والأدوية العلاجية وتقديم أفضل الخدمات الصحية للمواطنين ، وكذلك المرور المفاجيء على الصيدليات لضبط الأدوية والمستلزمات الطبية المغشوشه وغير الصالحة للإستخدام ، واتخا ذ الإجراءات القانونية حيال المخالفين.

شدد المحافظ علي رؤساء المراكز والمدن والأحياء بتفعيل دور لجان المتابعة وتطبيق الغرامات المقررة على المواطنين المخالفين للتعليمات والإشتراطات الصادرة بشأن الإجراءات الإحترازية والوقائية الخاصة بمواجهة فيروس كورونا المستجد وخاصة إرتداء الكمامات بوسائل النقل الجماعي ووسائل المواصلات العامة.