في ضربة أمنية ناجحة.. القضاء على 3 عناصر إجرامية شديدة الخطورة ببورسعيد

5
لقى 3 عناصر إجرامية شديدة الخطورة مصرعهم عقب تبادل لإطلاق النيران مع قطاع الامن العام برئاسة اللواء علاء سليم مساعد وزير الداخلية  حيث هروبوا من منطقة بحيرة المنزلة الاختباء في بورسعيد.
أمكن رصد مكان إختباء 3 عناصر إجرامية شديده الخطوره وهم الشقى خطر ش ع ع  30 سنة  مسجل جنائى فرض سيطرة -سبق إتهامه في 17 قضية “سرقة بالإكراه  سلاح نارى، ضرب، مخدرات، مقاومة سلطات، إطلاق أعيرة نارية وشروع في قتل ” – محكوم عليه بالسجن10سنوات فـي قضيتين ” سرقة بالإكراه ، شروع فـى سرقة بالإكراه”، عاطل – سبق إتهامه في 5 قضايا “سرقة بالإكراه سرقة، عاهة، سلاح ومخدرات ومقاومة سلطات، إطلاق أعيرة نارية وشروع في قتل ” ومطلوب ضبطهما وإحضارهما فـي قضيتين (سلاح نارى ومخدرات ومقاومة سلطات  -إطلاق أعيرة نارية وشروع في قتل”)   مقيمان بقرية المواجد دائرة المركز.
وكذلك عاطل  26 سنة مقيم بقرية برمبال الجديدة دائرة مركز منية النصر، بشقة بدائرة قسم العرب أمن بورسعيد متخذين منها مكانًا لمزاولة نشاطهم الإجرامي بالإتجار في المواد المخدرة وبحوزتهم أسلحة نارية وذخائر بدون ترخيص لحماية نشاطهم الآثم.
وتم إستهدافه بمأمورية برئاسة قطاع الأمن العام وبمشاركة مفتشى القطاع وضباط إدارتى البحث الجنائى بمديرتي أمن”الدقهلية، بورسعيد ” مدعومين بمجموعات قتالية من قطاع الأمن المركزى، لدى إستشعارهم بالقوات بادروا بإطلاق أعيرة نارية تجاهها
على الفور أحكمت القوات التعامل معهم بالمثل حتى تم إسكات مصدر النيران.
وتبين مصرعهم، عُثر بجوار جثثهم على (2 بندقية آلية – طبنجة -51 طلقة مختلفة الأعيرة _ 150 جم هيروين – 100 جم لمخدر الهيدرو- 55 قرص مخدر).
وتم اتخاذ الإجراءات القانونية وباشرت النيابة العامة التحقيقات.
يأتي ذلك في إطار إستراتيجية وزارة الداخلية بمواجهة وضبط العناصر الجنائية شديدة الخطورةوما بحوزتهممن أسلحة ناريةيستخدمونها في فرض سيطرتهم وترويع المواطنين وحمايةنشاطهم الإجرامى  واستمرارًا لجهود قطاع الأمن العام في ملاحقة العناصر الإجرامية الهاربة من بحيرة المنزلة وبؤرة قرية المواجد دائرة مركز المنزلة بأمن الدقهلية.

التعليقات مغلقة.