مستشار الرئيس: نستخدم بلازما المتعافين في علاج كورونا والإجراءات لحماية المواطن

166

قال الدكتور محمد عوض تاج الدين، مستشار رئيس الجمهورية إن الحظر الذى تم في شم النسيم كان مفيدا بشكل كبير ومنع انتشار الفيروس، مشيرا إلى إن الإجراءات الاحترازية هدفها حماية المواطن في المقام الأول.
وقال مستشار الرئيس، إنه سيتم دراسة عدد ساعات الحظر في شهر رمضان خلال هذا الأسبوع، مشيرا إلى أن الدول التي تراخت في التصدي لفيروس كورونا تعاني اليوم بشكل كبير.
وأكد تاج الدين، أن الدولة لديها فرق تقوم بعملية استقصاء وبحث المخالطين لكل حالة إصابة بفيروس كورنا، موضحا أن كل الحالات التي تم شفاؤها من كورونا لم يعد اليها المرض مرة أخرى.
وتابع: بدأنا في استخدام البلازما للمتعافين في علاج المصابين بفيروس كورونا لانها تحتوي على أجسام مضادة للمرض.
وقال الدكتور عوض تاج الدين، إنه من المتوقع زيادة أعداد المصابين بفيروس كورونا.
وأشار إلى أن مصر ما زالت في المرحلة الآمنة وأن 85% من المصابين بكورونا في مصر تظهر عليهم أعراض طفيفة، متابعا، ونسعى إلى تجنب الأعداد المتضاعفة في الزيادة في أعداد المصابين بفيروس كورونا.
وأكد الدكتور عوض تاج الدين، أن الرئيس عبدالفتاح السيسي يتابع باستمرار الجهود المبذولة للتصدي لفيروس كورونا موضحا أن الدولة قدمت إجراءات احترازية قبل أن ينتشر المرض.
وأشار الدكتور عوض تاج الدين، إلى أن مستشفيات العزل تقدم العلاج اللازم لكافة المرضى الموجودة فيها والتعامل مع أزمة كورونا بمنتهى الاحترافية.
وتابع: نحاول بقدر الإمكان تقليل تداعيات أزمة كورونا وفق الإجراءات الاحترازية التى تهدف إلى صحة وسلامة المواطن مع استمرار عجلة الاقتصاد”.
وأكد أنه سيتم دراسة عدد ساعات حظر التجوال في رمضان خلال هذا الأسبوع مشيرا إلى أن مسوحات وتحاليل كورونا تجرى على المخالطين من أجل تتبع مصدر العدوى وذلك من خلال فرق تقوم بعملية استقصاء وبحث عن المخالطين لكل حالة مصابة.

التعليقات مغلقة.