جامعة الزقازيق تنفذ قافلة شاملة بمؤسسة تربية البنات والبنين

95

أعلن د.عثمان شعلان رئيس جامعة الزقازيق اليوم عن تنظيم قافلة شاملة(طبية-خدمية-توعوية) لإجراء الكشف الطبي اللازم علي الأطفال الأيتام وجميع العاملين بمؤسسة تربية البنات والبنين بمدينة الزقازيق (ملجأ الأيتام) وتعقيم وتطهير المؤسسة وتنفيذ حملة للتوعية الصحية بالإضافة إلي توزيع الهدايا والحلوي علي الأيتام وذلك في إطار الإحتفال بيوم اليتيم خلال شهر إبريل وضمن المسئولية المجتمعية للجامعة في مواجهة تداعيات فيروس كورونا المستجد.

نفذت القافلة بالتنسيق بين قطاع خدمة المجتمع وشئون البيئة والإدارة العامة لرعاية الطلاب وبحضور د.نهلة الجمال أستاذ ورئيس قسم المتوطنة بطب الزقازيق ود.وفاء فوزي مدير مركزالجودةو أ.لمياء كمال عبد المطلب الأمين المساعد لشئون البيئة وأ.أحمد سمير مدير إدارة رعاية الطلاب وأ.أحمد فرج مدير عام الخدمات الإدارية وأ.ناصر الجندي مدير عام مشروعات البيئة ود.هناء سامي مدرس مساعد الأمراض الصدرية ،د.أحمد عطية مدرس الأمراض المتوطنة بكلية الطب ،أحمد عبد العزيز فني تمريض بالمستشفيات الجامعية وعدد من طلاب الإتحاد بالجامعة .

استقبل القائمون علي المؤسسة والأطفال قافلة الجامعة بالترحاب،وقام القائمين علي تنفيذ القافلة بتوزيع الماسكات والقفازات والمطهرات الشخصية،كما تم تنفيذ لقاء توعوي وإرشادي لجميع الأطفال الأيتام والعاملين بالمؤسسة لتوعيتهم من خطر إنتشار فيروس كورونا المستجد وسبل الوقاية منه.

استكملت القافلة أعمالها بإتخاذ الإجراءات الإحترازية والوقائية اللازمة من انتشار فيروس كورونا حيث تم إجراءالكشف الطبي اللازم علي الأطفال الأيتام والبالغ عددهم (97)من مختلف الأعمار وعلي جميع العاملين بالمؤسسة بمشاركة أساتذة متميزين من كلية الطب بالإضافة إلي تنفيذ حملات تطهير وتعقيم لمباني مؤسسة تربية البنات،والحضانة الإيوائية، ومؤسسة تربية البنين،وتم رش (الغرف، والسلالم، ودورات المياه، والمكاتب الإدارية،والحديقة،والفناء الخارجي،ومنطقة ألعاب الأطفال)بإستخدام المطهرات الموصي بها من وزارة الصحة.

 

التعليقات مغلقة.