ننشر حقيقة إصابة أطباء بمستشفى الدمرداش بفيروس كورونا

120
كشف الدكتور أيمن صالح المدير التنفيذي للمستشفيات الجامعية في عين شمس، عن إصابة ‏أحد أطباء الامتياز في كلية الطب بجامعة عين شمس بفيروس كورونا المستجد.‏
وأوضح “صالح” في تصريحات تليفزيونية مساء اليوم، أن والد طبيب الامتياز كان مصابا ‏بفيروس كورونا، ونتيجة الطالب كانت إيجابية لمخالطته لوالده، وحينما ظهرت ‏نتيجة تحاليل طبيب الامتياز، والذي يعمل في وحدة النساء والتوليد بمستشفى الدمرداش، طالبنا من وزارة الصحة فحص المخالطين له أثناء تواجده ‏بمستشفى الدمرداش.‏
وأكد “صالح” أنه تم فحص 70 شخصا وإرسال العينات الخاصة بمخالطي طبيب ‏الامتياز إلى وزارة الصحة والسكان لتحليلها، وضمت الأطقم الطبية والمرضى والعمال ‏المعاونة بالمستشفى نتيجة مخالطتهم جميعا لطبيب الامتياز، مشيرا إلى أن النتيجة ستظهر ‏غدا الأحد.
وأشار “صالح” إلى أن طبيب الامتياز كان يتخذ الإجراءات الوقائية اللازمة من لبس كمامات وجوانتيات أثناء أدائه النبطشية، وأكد على أن المستشفى قامت بتعقيم الوحدة المخصصة للنساء والولادة، وغلق الوحدة ومنع دخول أي حالات بها، لافتًا إلى أن الوحدة ‏يتواجد بها حاليا 5 من المرضى، ولن يتم استقبال أي حالات بها لحين ظهور النتيجة.
وكان رواد التواصل الاجتماعي قد تداولوا منشورات مساء اليوم، تدعي إصابة أطباء بمستشفى الدمرداش بفيروس كورونا، وأن الاطباء يطالبون بغلق المستشفى وتعقيمها وفحص المخالطين للمصابين.

التعليقات مغلقة.