رسائل وزير الداخلية للمصريين في عيد الشرطة

77
وجه اللواء محمود توفيق وزير الداخلية، رسائل مهمة للمصريين، خلال احتفالية عيد الشرطة الـ 68 بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسي.
وأشار توفيق إلى أن الأحداث العالمية والإقليمية، أثبتت رشد رؤية الرئيس وحسن إدارته للأزمات التي شهدتها البلاد، مما جنب مصر العصف بالأمن وإشاعة الفوضى، كما تم فرض الاستقرار في البلاد، رغم الإطاحة باستقرار أوطان مجاورة وضياع سيادة دول.
وأكد الوزير أن الوضع الأمني في مصر مستقر، رغم تزايد مخاطر الإرهاب الذي أصبح أداه صريحة لإدارة الصراعات وتنفيذ المؤامرات والمخططات.
وشدد توفيق أن تضحيات رجال الشرطة، جسدت موقف الدولة وقرار قيادتها وإرادة شعبها وأن أبطال الشرطة يدركون أن آفة الإرهاب لم تنتهى والمواجهة تتطلب اليقظة.
وأكد أن الأجهزة الأمنية تحاصر المحاولات اليائسة لزعزعة الأمن والمساس بمكتسبات الشعب.

التعليقات مغلقة.