أمم إفريقيا 2019| أجيري: أتحمل مسؤولية الخروج.. وهذا موقفي من الاستقالة

54

قال المكسيكي خافيير أجيري المدير الفني للمنتخب الوطني الأول، إن المباراة كانت مفتوحة وكانت هناك عدة فرص والفارق الوحيد هو نجاح جنوب إفريقيا في تسجيل هدف ساعد في تأهل الفريق الضيف.

أشار أجيري – في المؤتمر الصحفي- إلى أن الأسباب الرئيسية للخروج من دور الستة عشر إلى أن المحاولات على مرمى جنوب إفريقيا كانت جيدة ولكن لم ينجح المهاجمون في التسجيل بفضل تفوق دفاع الضيوف الواضح تماما في اللقاء بجانب نجاح الهجوم في تسجيل هدف بشباك كصر واستغلال الفرصة للتأهل.

وقال خافيير أجيري المدير الفني للمنتخب الوطني الأول، إن منتخب جنوب إفريقيا لعب بصورة جيدة على الأطراف والوسط وحاول المنتخب مجاراة ذلك وشكل خطورة والفاوق الوحيد هو تسجيل الهدف الذي ساعد الفريق على التأهل وأخرج منتخب مصر.

المدرب شدد على أنه لا يوجد قرار بشأن موقفه أو استقالته وتحدث مع لاعبيه وغدا اجتماع مع مجلس الاتحاد للحديث عن الخطوة المقبلة وموقفه من الفريق بعد الخروج من الكان.

المدرب أوضح أنه المسئول الأول والأخير عن الخروج من البطولة في دور الستة عشر.

وتابع أنه حتى الآن فخور بالمجموعة التي اختارها وأنه المسئول عنهم وعن اختيارهم وخلال ٣ مباريات كانوا جيدين، مضيفا: “فخور بمن اخترتهم في البطولة”.

ولفت خافيير أجيري المدير الفني للمنتخب الوطني، إلى أن الجميع في حالة حزن بسبب الخروج المبكر من البطولة ويقدر هذا الحزن وهو بالفعل يشعر بالأسى للخروج ويتحمل بنفسه كل التبعات لأنه من اختار اللاعبين والتشكيل والتغييرات.

 

المدرب تحدث عن أن المستوى بين الفريقين كان متساويا في كل شيء باستثناء تسجيل الفريق الآخر لهدف ساعدهم على الفوز والتأهل.

التعليقات مغلقة.