نجاح زراعة كبد لفتاة بمستشفى جامعة أسيوط يجريها أطباء المستشفى لأول مرة

53

- Advertisement -

أعلن الدكتور طارق الجمال رئيس جامعة أسيوط ورئيس مجلس إدارة مستشفيات أسيوط الجامعية، عن نجاح العملية الثلاثين لزرع الكبد بمستشفى الراجحي الجامعي للكبد والجهاز الهضمى، وهى ما تعد العملية الأولى التي تتم بدون استقدام فريق طبي من خارج الجامعة، وبأيدي الأطباء من أبناء جامعة أسيوط، وهو ما سبقها إجراء عملية زرع كبد عن طريق فريق طبى من الجامعة، ولكن بوجود داخل غرفة العمليات فريق زراعة الكبد بمستشفى عين شمس التخصصي، والقصر العينى، والذى كان له دور كبير فى تدريب وتأهيل فريق الزراعة المختص من أبناء الجامعة فى العمليات السابقة.
وأشاد رئيس جامعة أسيوط، بالأداء المتميز لفريق زراعة الكبد بالجامعة، والمكون من نخبة من أبناء أقسام الجراحة والتخدير والجهاز الهضمي، والأمراض المتوطنة والأشعة والتحاليل الطبية وبنك الدم والتمريض، ومساهمتهم الفعالة في نجاح المنظومة الطبية داخل جامعة أسيوط وخاصة في مجال زرع الأعضاء.
وأضاف الدكتور إيهاب فوزى مدير مستشفى الراجحي الجامعي للكبد والجهاز الهضمى، أن عملية الزرع تمت لفتاة تبلغ من العمر 17 عاماً كانت تعاني من تليف وفشل في وظائف الكبد، حيث قامت والدتها، والتي تبلغ من العمر 37 عاماً بالتبرع لها بجزء من الكبد، موجهاً شكره إلى فريق زراعة الكبد بمستشفى عين شمس التخصصي والقصر العيني، تحت إشراف الدكتور محمود المتيني، وذلك لتعاونهم المثمر طوال السنوات الماضية، وما بذله كل من الدكتور محمد محمد بهاء، والدكتور هانى سعيد والدكتور عمرو حسين والدكتور محمد العياشى الأساتذة المتخصصين بجامعة عين شمس، من جهد فى تدريب وتأهيل الفريق الطبى بأسيوط، على ذلك النوع من العمليات الدقيقة والمعقدة.

التعليقات مغلقة.