نائب رئيس جامعة الأزهر: الطالبات أمانة في رقبتنا ونوفر جميع وسائل الأمن

54

- Advertisement -

•سنحاسب المسؤولين عن الشائعة ومن بينهم أستاذ بالجامعة.. ومريضة صرع سبب الصراخ

قال الدكتور أسامة عبد الرؤوف، نائب رئيس جامعة الأزهر للوجه القبلي، إن ما يتردد بشأن اغتصاب طالبة داخل المدينة الجامعية بأسيوط، شائعات ليس لها أساس من الصحة، وكل ما يتردد روايات مختلقة.

وأضاف في مداخلة هاتفية ببرنامج «على مسؤوليتي»، المذاع عبر فضائية «صدى البلد»، مساء الأحد، أن سبب الصراخ وجود طالبة مريضة بالصرع داخل المدينة، وتم إبلاغ الإسعاف لنقلها للمستشفى، متسائلًا عن بيانات الطالبة التي يزعم اغتصابها ووفاتها؟

وأكد على انتشار الأمن داخل المدينة الجامعية بأسيوط، والتحقيق في الواقعة ومحاسبة المسؤولين عن ترويج لهذه شائعات، والمتورط فيها بعض طالبات وأستاذ جامعي من أعضاء هيئة التدريس، لهم انتماءات أخرى، معقبًا: «أستاذ جامعي روج للشائعة على صفحته الشخصية والواقعة قيد التحقيق، والطالبات في جامعة الأزهر أمانة في رقبتنا ونوفر جميع وسائل الأمن».

وشهدت جامعة الأزهر بأسيوط اليوم الأحد، مظاهرات من الطالبات، بعد تردد أنباء عن خطف زميلة لهن واغتصابها ووفاتها إثر نزيف حاد، داخل المدينة الجامعية، ما أثار غضب رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

التعليقات مغلقة.