تستدرج طفلها الى فندق وسط البلد وتذبحه

77

أفاد مصدر أمني بمديرية أمن القاهرة، أن التحريات التي تم إجراؤها حول واقعة الطفل الذي تم العثور على جثته داخل غرفة بأحد الفنادق الشهيرة بوسط البلد، أكدت أن الطفل كان يقيم برفقة والدته داخل الفندق، وأنها وراء ارتكاب الجريمة.

وكشفت التحريات التي أجراها الرائد عمر مسلم معاون مباحث قسم الأزبكية، أن الطفل حضر برفقة والدته أول أمس إلى مقر الفندق، والتي قامت بحجز غرفة خاصة بها وطفلها، وأضاف العامون أنه بعد 24 ساعة قامت الأم بإنهاء إجراءات المغادرة من الفندق ولم ينتبهوا لعدم وجود الطفل برفقتها.

واثناء تنظيف العاملين غرفة الحجز عثروا على جثة الطفل وبه جرح في الرقبة، ولم يعثروا على والدته أو أي وسيلة اتصال بها.

و تم تشكيل فريق بحث لسرعة ضبط الأم وكشف ملابسات الواقعة.

التعليقات مغلقة.