الحبس 5 سنوات مع الشغل لسائق الأتوبيس والمشرفة في واقعة قتل «مليكة»

76

قضت محكمة جنح أول أكتوبر، بالحبس لمدة 5 سنوات مع الشغل والنفاذ، لسائق أتوبيس المدرسة والمشرفة، لاتهامهما بالقتل الخطأ، والذي تسبب في دهس الطفلة مليكة بأكتوبر أثناء توصيلها للمدرسة الخاصة بها، كما قضت المحكمة بالتعويض المدني 20 ألف جنيه.

وانتهت النيابة من إعداد أمر إحالة المتهمين، الذي شمل تقرير الصفة التشريحية الخاص بالضحية، وتحريات المباحث وأقوال الشهود والمتهمين، كما تضمن تفريغ الفيديوهات التي رصدت الواقعة.

وكشفت التحقيقات رصد كاميرات المراقبة نزول الطفلة وشقيقها من “باص” المدرسة الذي توقف بالاتجاه الخطأ، ومن المقرر وقوفه أمام باب المدرسة ولكنه توقف في الجهة الأخرى للطريق، وأثناء نزول الفتاة بعد شقيقها دهسها المتهم تحت عجلات السيارة بالخطأ.

واتهم الأب إدارة المدرسة بالإهمال والتسبب في موت ابنته الطفلة، واتضح أنه بعد الواقعة، قام المتهم بتطهير إطارات السيارات التي امتزجت بدماء الصغيرة لطمس معالم الجريمة، وتركوها تنزف قرابة النصف ساعة، وبعدها اصطحبوها للمستشفى وكانت فارقت الحياة.

التعليقات مغلقة.