هالة زايد: نستمد الهمة لـ«100 مليون صحة» من مشروع قناة السويس

77

أكدت وزيرة الصحة والسكان د.هالة زايد، أن إطلاق إطلاق المرحلة الثانية من مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي، 100 مليون صحة من مقر هيئة قناة السويس، كان هدفه استلهام الهمة والعزيمة؛ لتحقيق هدف المبادرة بالحفاظ على صحة المواطن المصري.
جاء ذلك في كلمة الوزيرة، اليوم السبت الأول من شهر ديسمبر، خلال مؤتمر إطلاق المرحلة الثانية من مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي، «100 مليون صحة»؛ للقضاء على فيروس سي والكشف عن الأمراض غير السارية.

عقد المؤتمر في مبنى المحاماة، التابع لهيئة قناة السويس بالإسماعيلية، بحضور وزيرة الصحة والسكان د.هالة زايد، ورئيس الهيئة الاقتصادية لقناة السويس الفريق مهاب مميش، ومحافظ الإسماعيلية اللواء حمدي عثمان، وممثل منظمة الصحة العالمية د.جون جابور، وأعضاء اللجنة العليا لمكافحة الفيروسات الكبدية.

ورحب رئيس الهيئة الاقتصادية، لقناة السويس الفريق مهاب مميش، بوزيرة الصحة ومحافظ الإسماعيلية والوفد المرافق لهما، مشيدا برؤية الرئيس عبدالفتاح السيسي، باعتبار صحة الإنسان المصري، الأساس لنجاح الجهود الرامية للتنمية.

عرض الفريق مهام مميش، فيلما تسجيليا عن مشروعات الهيئة الاقتصادية لقناة السويس، والخطط المستقبلية، مؤكدا حرص العيئة على تجهيز البنية التحتية المناسبة لجذب السكان، للإقامة في منطقة هيئة قناة السويس.

وتضم المرحلة الثانية، 11 محافظة تشمل القاهرة، والسويس، وكفر الشيخ، والمنوفية، والإسماعيلية، وبني سويف، وسوهاج، وأسوان، والبحر الأحمر، وشمال سيناء، والأقصر، ويبلغ إجمالي المواطنين المستهدفين بالمسح في هذه المرحلة أكثر من 20 مليون مواطن، لافتا إلى أن المرحلة الثانية من المبادرة الرئاسية تستمر حتى نهاية شهر فبراير المقبل.

كانت المرحلة الأولى من المبادرة، والتي نُفذت على مدار الشهرين الماضيين في 9 محافظات، قد فحصت 11.5 مليون مواطناً، بواسطة ألف و488 نقطة مسح ثابتة، و322 نقطة متحركة، وهي المرحلة التي قررت وزيرة الصحة والسكان د.هالة زايد، مدها لمدة شهر إضافي حتى أخر ديسمبر.

التعليقات مغلقة.