انتحار طبيب بمستشفى دمنهور العام قفزاً من الطابق السادس

101
انتحر طبيب بشري، بمستشفى دمنهور العام، بمحافظة البحيرة، بإلقاء نفسه من الطابق السادس بعقار سكني لمعاناته من مرض نفسي، وتم نقل الجثة لمشرحة المستشفى.
تلقى اللواء جمال الرشيدي، مدير أمن البحيرة، إخطارا من ضباط المباحث بقسم شرطة دمنهور، بقيام أحد الأشخاص بإلقاء نفسه من شرفة مسكنه بأحد العقارات الكائنة بشارع الوكالة بدائرة القسم.
وبالانتقال والفحص والمعاينة تبين وجود جثة إبراهيم. ا. ا، 27 سنة، طبيب بشرى، بمستشفى دمنهور العام ومقيم بنفس العنوان، مسجاة على الأرض أمام العقار محل سكنه بنفس الناحية، وبمناظرتها تبين وجود إصابات بالرأس وأجزاء متفرقة بالجسم، وأخطرت النيابة العامة لتولى التحقيق وتم نقل الجثة لمشرحة مستشفى دمنهور العام.
وبسؤال والده أحمد.ا. ع، 58 سنة، صاحب مكتبة، ومقيم بنفس العنوان، قرر بقيام نجله المذكور بإلقاء نفسه من شرفة مسكنه بالطابق السادس علوى، وأضاف أنه يعانى من مرض نفسى ويعالج منه منذ فترة ولم يتهم أحدا أو يشتبه في وفاته جنائيًا.
وتحرر المحضر اللازم وجار العرض على النيابة العامة لمباشرة التحقيق في الواقعة.

التعليقات مغلقة.