عاشور يحدد موقف نقابة المحامين من خريجي التعليم المفتوح

60

قال سامح عاشور نقيب المحامين، إن التعليم المفتوح عبارة عن اختراع تم في الجامعات المصرية يقتضي عمل صندوق خاص يدفع فيه الطالب مبالغ نظير حصوله على ليسانس من الجامعة.

وأضاف “عاشور”، أن النقابة قامت بعمل حملة للتصدي لخريجي كلية الحقوق من التعليم المفتوح، معقبا: “خريجي التعليم المفتوح خطر على القضاة وخطر علي المحاماة وخطر على أي وظيفة أخرى”.

وأشار نقيب المحامين إلي أن هناك عدد محدود دخل النقابة عندما كانت النقابة تحت إدارة قضائية في فترة من الفترات، موضحا أن جماعة الإخوانية  المسلمين كانت حريصة على إدخال خريجي التعليم المفتوح لنقابة المحامين. سامح عاشور، نقيب المحامين أن أعضاء النقابة وصل عددهم لـ 600 ألف محام، كا ان كل شخص يحصل على ليسانس الحقوق كان يحق له الحصول على كارنيه النقابة، وهذا نتج عنه أنه كان هناك حاملو كارنية النقابة وفى نفس الوقت يعملون سائق توك توك، ومن هنا فلا يصح أن يحمل كارنيه النقابة شخص لا يعمل بالمحاماة.

وأضاف  أنه تم تنقية جداول النقابة، ووصول عدد اعضاء النقابة إلى 200 ألف عضو ، وهذا فقا للقانون الذى يؤكد على أن عضو النقابة يجب أن يكون عاملا بالمهنة، وعلى المحامى تقديم ما يثبت عمله بالمهنة.

وأوضح عاشور أنه كان لا بد أن نقنن من ينضم لنقابة المحامين حتى لا يدخل النقابة من لا يمارس المهنة

التعليقات مغلقة.