الحكومة تنفي إجبار المشاركين في مبادرة «100 مليون صحة» على التبرع بالدم

88

نفى المركز الإعلامي لمجلس الوزراء ما أثير بشان إجبار وزارة الصحة المواطنين المشاركين في مبادرة «100 مليون صحة» للقضاء على فيروس (سي) والكشف عن الأمراض غير السارية، على التبرع بالدم مقابل إجراء الكشف مجاناً.
وأوضح المركز- في تقرير توضيح الحقائق الصادر اليوم الأحد- أنه تواصل مع وزارة الصحة والسكان والتي نفت تلك الأنباء تماماً، مؤكدة أنه لا صحة على الإطلاق لإجبار المواطنين على التبرع بالدم أثناء مشاركتهم في عمليات الفحص بالحملة مقابل إجراء الكشف عليهم مجاناً.
وأوضحت وزارة الصحة أن الحملة هدفها الوحيد هو الكشف المبكر عن فيروس (سي) وذلك في إطار حرص الدولة على الحفاظ على صحة المواطنين والقضاء تماماً على هذا الفيروس والأمراض المزمنة بحلول عام 2020، مشددة على أن ما يثار في هذا الشأن هو شائعات لا تمت للواقع بصلة تستهدف الإساءة للحملة والتقليل من الجهود المبذولة بها.
وأشارت إلى أنها قامت بدعوة المواطنين للتوجه لمواقع المسح خلال المرحلة الأولى من الحملة من خلال 1448 موقعا على مستوى الجمهورية وهو عبارة عن شكة في زمن لا يتجاوز الدقائق وقد بدأت عمليات المسح في أول أكتوبر الجاري وسوف تنتهي في أبريل 2019 مستعينة بكوادر من الأطباء والممرضين ومدخلي البيانات، موضحة أن من تثبت التحاليل أنه مصاب بفيروس (سي) سيتم التعامل معه فورًا لتلقي العلاج.
وأعلنت إقبال ما يزيد على مليوني مواطن خلال المرحلة الأولى حتى الآن، مع توجيه عربات متنقلة للكشف على العاملين في أماكن المشروعات القومية الكبرى والمصانع في المحافظات الـ9 المستهدفة في المرحلة الأولي من المبادرة كما توجد نقاط متحركة للكشف في الجامعات.
وناشدت الوزارة وسائل الإعلام المختلفة ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي بتحري الدقة والموضوعية ‏في نشر الحقائق والتواصل مع الجهات المعنية بالوزارة؛ للتأكد من الحقائق قبل نشر ‏معلومات لا تستند إلى أية حقائق وتؤدي إلى بلبلة الرأي العام وإثارة غضب المواطنين.

التعليقات مغلقة.