نقيب المحامين: يجب محاسبة الضابط المقتحم لنادى “أبو زعبل” لقبول اعتذار الداخلية

76
كلف سامح عاشور نقيب المحامين، مجدى حافظ نقيب فرعية جنوب القليوبية، باتخاذ الإجراءات القانونية وتقديم شكوى لمدير أمن القليوبية، ضد الضابط مقتحم نادى المحامين بأبو زعبل.
وشدد سامح عاشور فى بيان له، على أن اعتذار قيادات الأمن بالقليوبية عن الواقعة لا يكفي وحده، بل يجب محاسبة الضابط صاحب الواقعة، نظرا لمخالفته نص المادة 224 من قانون المحاماة، والتي تنص على: “لا يجوز تفتيش مقار نقابة المحامين ونقاباتها الفرعية ولجانها الفرعية أو وضع أختام عليها إلا بمعرفة أحد أعضاء النيابة العامة وبحضور نقيب المحامين أو نقيب النقابة الفرعية أو من يمثلها”.
فيما أوضح مجدي حافظ نقيب فرعية جنوب القليوبية تفاصيل الواقعة، “مساء أمس انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي أنباء تحت عنوان اقتحام نادي النقابة بأبو زعبل على ترعة الإسماعيلية، وباستطلاع الأمر تبين أن المحامي صبحي صبيح اجتمع بعدد من أصدقائه لظرف طارئ ألم به بالنادي في الساعة ٢ ونصف من فجر يوم الأحد”.
وأضاف،”فوجئ المحامي بدخول ضابط من الباب المفتوح للنادي للوقوف على طبيعة الأشخاص المتواجدين به، وطلب منهم التحقيقات الشخصية، وسأل المحامي عن سبب التواجد وأوضح له الأمر، ثم سأله الضابط “مش معاكم حاجة”، فرد عليه: “لا مفيش غير ولاعة في جيبي”، ثم حدثت مشادة كلامية وغادر الضابط محل الواقعة”.
وتابع، “تواصلت مساء أمس الاثنين مع النقيب العام سامح عاشور، وكلفني باتخاذ الإجراءات القانونية تجاه الواقعة، وقمت بالتواصل مع مأمور مركز الخانكة وأبلغته بالواقعة، وأبدى انزعاجه منها وأكد على حرمة مقار النقابات وأخطر مدير أمن القليوبية بالواقعة”.
وكشف نقيب فرعية جنوب الفرعية، أن مدير الأمن كلف مدير مباحث القليوبية وحكمدار جنوب القليوبية بتقصي الواقعة للوقوف على حقيقتها، متابعا: “قام المذكورين سلفا بالتواصل معي مؤكدين أن مجرد دخول الضابط لمقر النقابة خطأ فادح وسيتم اتخاذ الإجراءات اللازمة ضد الضابط المذكور، وذلك في تمام الثانية فجر اليوم”.
وأردف: “أبلغت النقيب العام بما تم، وكلفني بتقديم شكوى رسمية باسم النقابة والمحامي لمدير الأمن، ثم عاود مدير مباحث القليوبية الاتصال بي وحدد موعد في تمام الثالثة عصر اليوم بمديرية الأمن للاستماع إلى شكوى المحامي وتفصيلات الواقعة، وجدد تأكيده على حرمة مقار نقابة المحامين وكافة النقابات الفرعية التابعة لها”.
ونوه “حافظ”: “الضابط صاحب الواقعة ملحق على مباحث قسم ثان شبرا الخيمة و ندب لتأمين طريق ترعة الإسماعيلية، وليس ضمن قوة مباحث قسم الخانكة كما أشاع البعض، إضافة إلى أن الزميل المحامي لم يخطر النقابة أو أحد أعضائها بالواقعة بأي شكل من الأشكال، وكذلك ما ينشر على مواقع التواصل الاجتماعي من الاقتحام والتفتيش والاهانات لم تحدث كما يصور البعض الأمر”.
واختتم، “سنبلغ النقيب العام بنتائج الاجتماع في مديرية الأمن اليوم، كما سنعقد لقاء مع المحامين بنادي أبو زعبل في تمام الساعة ١٠ ونصف مساء اليوم لاطلاعهم على كافة الحقائق، واتخاذ ما يلزم”.

التعليقات مغلقة.