إختتام مراسم استقبال الطلاب الجدد بجامعة الزقازيق

238

كتب : اسامه عبد الرحيم

اختتم د. خالد عبدالباري، رئيس جامعة الزقازيق جولاته لاستقبال الطلاب الجدد بحفل كلية الآداب الذي أقيم اليوم الأربعاء، بحضور د. عبدالحكيم نور الدين نائب رئيس جامعة الزقازيق لشئون التعليم والطلاب، ود. عبدالله عسكر نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة ود. عماد مخيمر عميد الكلية ود. هناء زكريا وكيل الكلية لشئون الدراسات العليا والبحوث ود. عماد عبدالرازق وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب ود. عبده كساب وكيل الكلية لشئون البيئة.
وحرص رئيس الجامعة على تواجده وسط الطلاب منذ اليوم الأول من بدء العام الدراسي ومشاركتهم في احتفالات استقبال الطلاب الجدد التي أقيمت على مدى الأسبوعين الماضيين بدأها بكلية الطب ثم كلية طب الأسنان والصيدلة والعلوم والتربية النوعية والتمريض والهندسة والتربية وعلوم ذوي الإعاقة والطب البيطري والتجارة والتربية الرياضية للبنات والبنين وكلية الحاسبات والزراعة.
وخلال اللقاء أعرب رئيس الجامعة عن سعادته بلقائه بالطلاب الجدد وهنأهم بالعام الدراسي الجديد والعام الهجري الجديد وبأعياد أكتوبر المجيد، متمنيا لهم كل التوفيق والنجاح في حياتهم الدراسية، مؤكدا بأن الدراسة والمذاكرة في التعليم الثانوي يختلف عن الدراسة في التعليم الجامعي.
وشدد على أن كلية الآداب إحدى الكليات العريقة، كما أن أعضاء هيئة التدريس بها من الأساتذة المتميزين والحاصلين على جوائز الدولة في مختلف الفنون والآداب ويطلق عليها كلية المبدعين والفلاسفة، كما تعد من الكليات متعددة البرامج حيث إنها تضم أقسام متعددة وهناك تطوير واضح في بعض الأقسام ومن الكليات كثيفة الطلاب حيث تستقبل 6000 طالب وطالبة سنويا.

واختتم كلمته مخاطبا الطلاب : عليكم بالانتظام في المحاضرات حتى تكونوا متميزين و هذا لن يحدث إلا من خلال الاحتكاك بمختلف الثقافات و العادات و المهارات والاندماج في الانشطة المختلفة بالكلية  وعليكم احترام تقاليد الحرم الجامعي و الحفاظ عليه وعلي سمعته . ويجب علي كل من تتوافر لديه الموهبة أن يتجه إلى رعاية الشباب أو أساتذته لتوجيهه للطريق الصحيح لتنمية هذه الموهبة  ، وكذلك ضرورة إجراء فحوصات فيروس سي  حيث  توفر الجامعة كل سبل الرعاية الصحية لكم علي مدار سنوات الدراسة ..، ومناشدا أعضاء هيئة التدريس بتوفير المادة العلمية بتكلفة بسيطة مراعاة لظروف الطلاب .

التعليقات مغلقة.