التخطي إلى المحتوى

كشف البنك المركزي المصري، برئاسة طارق عامر، عن تضاعف الفائض في ميزان الخدماتليسجل 11.1 مليار دولار، مقابل 5.6 مليار دولار، خلال السنة المالية 2017/2018.

وأوضح البنك المركزي، أن هذا التضاعف جاء كنتيجة أساسية لتحقيق ميزان السفر فائض بلغ 7.4 مليار دولار، مقابل 1.6 مليار دولار، بالإضافة لارتفاع متحصلات رسوم المرور بقناة السويس بمعدل 15.4% لتسجل نحو 5.7 مليار دولار مقابل 4.9 مليار دولار.

وأشار البنك المركزي، إلي ارتفاع صافي التحويلات الجارية بدون مقابل بمعدل 21.2% لتسجل 26.5 كمليار دولار، مقابل 21.8 مليار دولار لتصاعد صافي تحويلات المصريين العاملين بالخارج، بنحو 4.6 مليار دولار.